اخر تحديث: الإثنين 27 آذار/مارس 2017.
Pin It

ضحايا مجزرة عام 1988في ايران
وكالة سولا پرس - سارا أحمد کريم: لايبدو أن الحملة الدولية التي قادتها زعيمة المعارضة الايرانية، السيدة مريم رجوي، بشأن المطالبة بمحاسبة نظام الجمهورية الاسلامية الايرانية على إرتکاب مجزرة إعدام 30 ألف سجين سياسي من أعضاء و أنصار منظمة مجاهدي خلق المعارضة، قد ذهبت هباءا، ذلك إن هذه الحملة النشيطة و الدٶوبة التي نجحت خلالها السيدة رجوي بفتح أبواب اوساط و محافل سياسية دولية هامة، قد جاء اليوم الذي يلمس فيه ليس الشعب الايراني و المقاومة الايرانية و عوائل الضحايا نتيجة جهود هذه القائدة الشجاعة فحسب وانما العالم بأسره.

قيام نواب بارزون في مجلس النواب الامريکي من کلا الحزبين الجمهوري و الديمقراطي بما فيهم رٶساء لجان الشٶون الخارجية، الامن الوطني، بتسجيل مشروع قرار 188 بشأن مجزرة صيف 1988 الخاص بإعدام 30 ألف سجين سياسي إيراني، يدين تلك الجريمة و يطالب بمحاسبة منفذيها، کما يدعو مجلس النواب أيضا الحکومة الامريکية و حلفاء أمريکا الى إدانة رسمية لتلك المجزرة و الضغط على النظام الايراني لکي يزود عوائل الشهداء بمعلومات تفصيلية عن القتلى و أماکن دفنهم، بحسب مشروع القرار الذي يعتبر إنتصارا مظفرا آخرا للسياسة الرشيدة التي تنتهجها و تسير عليها السيدة رجوي.

هذا القرار الذي يأتي بمثابة ليست إنتکاسة وانما ضربة في الصميم ضد النظام الايراني، فإنه في نفس الوقت إنتصار لکافة قوى الخير و السلام في المنطقة و العالم و هو أفضل هدية تقدمها السيدة رجوي لشعبها کمسك ختام لنضال المقاومة الايرانية خلال العام الايراني الذي يکاد أن ينتهي. وهو يثبت مرة أخرى عزم و إيمان المقاومة الايرانية الراسخ بمواصلة النضال مهما کلف الامر حتى الوصول الى الاهداف النهائية المحددة لها و التي تعبر عن آمال و طموحات و تطلعات الشعب الايراني بتغيير هذا النظام و إنهاء الاستبداد و القمع و تحقيق الديمقراطية و الحرية الحقيقية للشعب الايراني و التي هي مسلوبة منه منذ أن تأسس هذا النظام. القرار الذي عنوانه"إدانة حکومة الجمهورية الاسلامية الايرانية بسبب إرتکابها مجزرة السجناء السياسيين عام 1988 و دعوة لتنفيذ العدالة للضحايا"، تستند على النقاط التالية:

- يدين مجلس النواب الآمريكي حكومة الجمهورية الإسلامية بسبب إرتكابها مجزرة عام 1988 ومنع الحصول على وثائق تلك الجريمة ضد البشرية.

- مجلس النواب يدعوالحكومة الأمريكية وحلفاء الولايات المتحدة إلى إدانة رسمية وعلنية لتلك المجزرة و الضغط على النظام الإيراني ليزود عوائل الشهداء معلومات تفصيلية عن القتلى ومكان دفنهم .

- مجلس النواب يدعو المقررة الخاصة للأمم المتحدة المعني بحقوق الإنسان في إيران ومجلس حقوق الإنسان للأمم المتحدة إلى تشكيل لجنة التحقيق من أجل الدراسة الكاملة بشأن المجزرة لكي تجمع الوثائق اللازمة بخصوص المجزرة وكذلك تحديد أسماء منفذيها ودورهم في المجزرة بهدف مثولهم أمام العدالة.

مريم رجوي: لامبالاة المجتمع الدولي حيال المآسي في حلب وصمة عار على جبين العالم

مؤتمر في باريس تحت شعار «الدعوة إلى العدالة .. محاكمة مرتكبي الجريمة ضد الإنسانية في إيران وسوريا»:

 

مؤتمر دولي في باريس 26 نوفمبر 2016

مريم رجوي تتفقد معرضا فی ‍باریس 26 نوفمبر 2016

حلب تحت احتلال قوات القدس الإرهابية والميليشيات المرتزقة

لقاء خاص - مع مريم رجوي رئيسة المقاومة الإيرانية في الذكرى الخامسة للثورة السورية

مريم رجوي: قلوبنا اليوم مع الشعب الفرنسي

التضامن #مع_الثورة_السورية : أمسية رمضانية للتضامن مع ثورة الشعب السوري في مقر المقاومة الإيرانية

Donate
donation

Veuillez nous aider dans notre campagne pour
la liberté, la démocratie et les droits humains

lire la suite...

Amount :