رژيم

تجمع احتجاجي لعوائل المعتقلين خلال انتفاضة عيد النار أمام سجن إيفين بطهران

zndanavin2تجمع صباح اليوم عدد كبير من عوائل المعتقلين خلال انتفاضة الأربعاء الأخير من السنة الإيرانية ومعهم عوائل سائر المعتقلين خلال الانتفاضة العارمة للشعب الإيراني أمام سجن إيفين بطهران مطالبين بإطلاق سراح أعزائهم. وكانت تعامل جلادي النظام في سجن إيفين مع عوائل المعتقلين وحشيًا ولاإنسانيًا مهددين إياهم بالاعتقال، ولكن أفراد العوائل كانوا يجيبونهم قائلين: اعتقلونا أيضًا.. سويّ بالنسبة لنا لأنكم في هذه الحالة تنقلوننا من سجن أكبر إلى سجن أصغر حيث على الأقل سنكون بالقرب من أعزائنا.

ونتيجة إصرار ووقوف العوائل اضطر النظام إلى إطلاق سراح عدد من معتقلي انتفاضة عيد النار (الاحتفال بليلة الأربعاء الأخير من السنة الإيرانية) ولكن لا يزال عدد كبير منهم يعيشون قيد الاعتقال.
وقال شهود عيان أن أربع حافلات تقل المعتقلين أثناء انتفاضة عيد النار نقلت إلى سجن إيفين حيث نقلوا عددًا منهم إلى القفص 209 وآخرين إلى قفص الحجز المؤقت والقفص 240 في السجن المذكور. ولم تتوفر هناك حتى الآن أية معلومة عن مصير أغلبهم في السجن حيث يتعرضون لأبشع أساليب التعذيب الجسدي والنفسي على أيدي الجلادين.
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى