كنفرانس مطبوعاتي

لجنة الدفاع عن حقوق الانسان الايراني في كندا تكشف عن مشاريع النظام الايراني النووية

عقدت لجنة الدفاع عن حقوق الانسان الايراني في كندا مؤتمراً صحفياً في قاعة الصحافة في البرلمان الكندي للكشف عن مشاريع النظام الايراني النووية. وشارك في المؤتمر السيد شهرام گولستانه رئيس لجنة الدفاع عن حقوق الانسان والسيد ديفيد كيل غور عضو البرلمان الكندي بالاضافة الى مراسلين من وسائل الاعلام الكندية.

 وأشار السيد گولستانه الى المعلومات المؤكدة التي قدمها المجلس الوطني للمقاومة الايرانية وقال ان نظام الملالي يعمل جاهداً على الحصول على مادة تيتريوم. كما أكد أن هذه المعلومات يتم الكشف عنها لاول مرة وأن النظام يحاول تهريب هذه المادة وأضاف قائلا: ان المعلومات الواردة تقول ان النظام الايراني حاول في الفترة الاخيرة أن يهرب هذه المادة من كوريا الجنوبية.

وتابع رئيس لجنة الدفاع عن حقوق الانسان الايراني في كندا بالقول: يعمل النظام في الداخل على بحوث حول مادة تيتريوم في عدة مواقع بما فيها مركز التقنية الدفاعية المتطورة (لويزان -2) حيث تم الكشف عنه في نوفمبر 2004 من قبل المجلس الوطني للمقاومة الايرانية و أن المشرف عليه عميد الحرس حسين تاش. كما أشار رئيس لجنة الدفاع عن حقوق الانسان الايراني في كندا الى ملف زهراء كاظمي المفتوح وغير المحسوم قائلا: ان الطريق الوحيد لمنع النظام من الحصول على القنبلة الذرية هو تغييره بيد أبناء الشعب الايراني والمقاومة الايرانية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى