Wednesday,17August,2022

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

أحدث الاخبارأحدث الاخبار: اخبار المقاومة الايرانيةعلى هامش فعالية "يوم المرأة العالمي"

على هامش فعالية “يوم المرأة العالمي”

على هامش فعالية "يوم المرأة العالمي"

وقد قالت السيدة رجوي في كلمتها: واليوم أقدّم أحرّ تحياتي إلى الشعب الأوكراني الأبي، ولا سيما النساء الشجعان في هذا البلد؛

حتفلت المقاومة الإيرانية باليوم العالمي للمرأة

بقلم عبدالرحمن کورکی (مهابادي)*

يحتل يوم المرأة العالمي مكانة خاصة في جميع المجتمعات البشرية، وذلك لكون النساء الأكثر اضطهادا عبر التاريخ، وهؤلاء النساء لم يكن مضطهدات أكثر من قبل الدول والحكومات فحسب بل كانت النساء أكثر عرضة للإضطهاد في جميع النواحي بالمجتمعات الذكورية بشكل مضاعف أكثر من الرجال، إنه واقع مرير حافل بالعديد من هذه الأمثلة في إيران اليوم، وإن قطع رأس امرأة إيرانية على يد زوجها في جنوب إيران من الأمثلة العديدة المؤلمة والكارثية للغاية.

في هذا العام وكما في السنوات السابقة أحيت واحتفلت المقاومة الإيرانية باليوم العالمي للمرأة، وفي الخامس من مارس آذار 2022 أقيم حفل بحضور السيدة مريم رجوي رئيسة الجمهورية المنتخبة للمقاومة الإيرانية بحضور آلاف المشاركين من مختلف دول العالم، وتحدثت فيه أكثر من ستين شخصية نسائية بارزة من مختلف المجتمعات، وقد جاء المشاركون للتجمع في هذه القمة من عشرات الدول لإحياء وتكريم دور ومكانة المرأة.

تحيي المقاومة الإيرانية مراسيم يوم المرأة العالمي على نحو فريد كل عام ذلك لأن إحياء المقاومة لهذه المناسبة يشتمل على تنوع الناس والأفكار من مختلف الدول والمجتمعات البشرية، هذا هو الوجه الأبرز في هذه المراسيم التي تتجلى بطرق مختلفة كل عام، وأشار المشاركون في الحدث بالبنان إلى حقيقة أن المقاومة الإيرانية تتمتع بإمكانيات لا مثيل لها فيما يتعلق بالحركة النسائية، واستطاعت هذه المقاومة أن تخطو بهذا الشأن خطوة تاريخية وتنقلها من الجنب الفكري إلى موضع التنفيذ، لتكون مقاومة تحتل فيها المرأة مكانة خاصة.

وقد أطلقت السيدة مريم رجوي على هذا اليوم العالمي اسم “نساء المقاومة الأوكرانية” بمناسبة الدور الذي لا غنى عنه للنساء في المقاومة الأوكرانية، بلد ستكون مقاومته الشعبية المشروعة عبرة دائمة للمجتمعات البشرية، مقاومة تتصدى للاغتصاب والاحتلال وأهلها عازمون على المقاومة والثبات، وستظهر نساء هذه الدولة من خلال حضورهن الفاعل في مختلف ميادين المقاومة أدوارهن الحقيقية ومكانتهن أمام الأمم.

وقد قالت السيدة رجوي في كلمتها: واليوم أقدّم أحرّ تحياتي إلى الشعب الأوكراني الأبي، ولا سيما النساء الشجعان في هذا البلد؛
ملايين من النساء والفتيات اللاتي انتفضن من أجل الحرية واندفعن إلى ساحة المعركة على نطاق واسع، من الوزراء والبرلمانيين إلى الأمهات المسنّات ورفعن السلاح. أمهات أودعن أطفالهنّ لتشارك هنّ أنفسهن في المقاومة، فتيات صغيرات مشغولات بصنع زجاجات المولوتوف بابتسامات ومعنويات عالية.
إني تذكّرت النساء والفتيات المجاهدات اللواتي تم شنقهنّ بأمر من خميني في مذبحة عام 1988 بینما یطلقن شعارات ثوریة بقبضات مشدودة..
إن مقاومة الشعب الأوكراني ليست فقط ملحمة ودفاعًا عن شرف ووجود هذا البلد، ولكنها أيضًا نقطة تحول في إحياء ثقافة الصمود والمقاومة في عالم اليوم.

اليوم العالمي للمرأة هو يوم فخر وشرف للنساء الإيرانيات لأنهنّ وقفن طوال هذا العام – وكذلك طوال هذه العقود الأربعة – ضد الوحش الكاره للمرأة ونظام الإكراه والنهب والقمع.
في العام الماضي، وفي جميع الحركات الاحتجاجية، من انتفاضات خوزستان وأصفهان وشهركرد إلى احتجاجات المعلمين والممرضين أو المواطنين المنهوبة أموالهم، كانت النساء في الطليعة.
عندما وصل خميني إلى السلطة عن طريق سرقة قيادة الثورة، قامت النساء الإيرانيات منذ الأسابيع الأولى بالاحتجاج، ثم تعرّضت عشرات الآلاف من المجاهدات والمناضلات في المقاومة ضد النظام للتعذيب أو الإعدام.

تفتح قوانين النظام، بما في ذلك المادتان 220 و 630 من قانون العقوبات اللاإسلامیة، الباب لمثل هذه الأعمال لقتل النساء، بالإضافة إلى أن الملالي روجوا للظواهر البشعة مثل زواج القاصرات والزواج القسري. أدت هذه الممارسات المتخلفة، إلى جانب الفقر المدقع للعوائل، إلى انتشار العنف ضد المرأة. بحيث يتم قتل 400 إلى 500 امرأة كل عام في إيران (حسب بيان البرلمان الأوروبي في 17 فبراير 2022).

إن المشاركة الواسعة للنساء الإيرانيات في النضال من أجل تغيير النظام ليست صدفة وعفوية، وانما هي مستوحاة من تضحيات نساء رائدات من المجاهدات والمناضلات. لقد أثبتن جدارتهن في جميع المجالات. ليس من غير المعقول أن العديد من النساء حول العالم يصفن المجاهدات والمناضلات الإيرانيات كنماذج لا تقدر بثمن ويلهمن الأنشطة النسائية في جميع أنحاء العالم.

وخاطبت السيدة رجوي في كلمة ألقتها للنساء الإيرانيات وقائلة إن الحرية تُنتَزع وأنتن اللاتي يجب أن تنتزعنها بأيديكن وبقوة نضالكن عليكن القيام بإسقاطهم!
أنتن تشكلن القوة الحاسمة! أنتن تشكلن قوة التغيير! وأنتن قوة التقدم الحقيقي والتنمية لإيران الغد الحرة! هؤلاء النساء اللواتي يسقطن ولاية الفقيه من عرش السلطة.

@m_abdorrahman

*کاتب ومحلل سياسي خبير في الشأن الايراني.