اخر تحديث: الثلاثاء 17 تشرين1/أكتوير 2017.
Pin It

 خارطه ايران و الشعب الايراني السجينفلاح هادي الجنابي -   الحوار المتمدن: ليس هنالك من شك في إن الشعب الايراني يواجه من کم هائل من المشاکل و الازمات المستعصية وإن حياته في ظل النظام الديني المستبد في طهران قد صات جحيما لايطاق حيث إن الاوضاع تزداد سوءا و تزداد وطأة المشاکل و الازمات عليه يوما بعد يوم وإذا ماأضفنا أوضاعه المعيشية الصعبة جدا الى جانب الممارسات القمعية المستمرة للنظام و مصادرته المستمرة لأبسط أنواع الحريات و تشديده الخناق عليها بصورة مستمرة، فإنه من الطبيعي جدا أن نصف الشعب الايراني بإنه وفي ظل سيطرة هذا النظام عليه فإنه في سجن أکبر، أما السجن الاصغر فإنه السجن الذي يودع فيه المحکومين او الموقوفين من أبناء الشعب الايراني.


سوء الاوضاع المعيشية و الامنية و الاعتيادية للشعب الايراني داخل سجنهم الاکبر، يتزامن تماما مع سوء الاوضاع المعيشية و الحياتية للسجناء و الموقوفين الايرانيين داخل السجن الاصغر، وإن المعلومات المختلفة الواردة في التقارير المتعلقة بأوضاع السجون الايرانية تشير الى إن أمراضا معدية تتفشى في داخل السجون بين السجناء السياسيين و غيرهم، ومن أهم تلك الامراض على سبيل المثال لا الحصر الإيدز و إلتهاب الکبد و الامراض الجلدية وغيرها.


السجون الايرانية التي لايتم فيها مراعاة أدنى شروط النظافة و الصحية، تفتك بالسجناء الامراض المعدية و لاتهتم إدارة السجون لصحة النزلاء و لاتکترث بهم و تتجاهل الاعتناء بهم الى جانب المعاملة القاسية و غير الانسانية ضدهم ولاسيما مع السجناء السياسيين الذين يتم زجهم و خلطهم مع سجناء المخدرات عمدا من أجل الاستهانة بهم و الحط من کرامتهم و معنوياتهم.


الغريب جدا إن السلطات التابعة للنظام القمعي و عوضا إن تبادر الى تحسين أوضاع السجون لإنها مسألة إنسانية قبل أي شئ، فإن وزير الصحة في حکومة روحاني(الاصلاحية ـ المعتدلة)، يخاطب الشعب الايراني بصلافة غريبة من نوعها: "لا تقوموا بأمور كي تسجنوا لأن السجون مليئة بالأمراض"، وهو کما يبدو منطق شاذ و همجي لاينتمي للإنسانية بشئ و الحقيقة إن المنظمات المعنية بحقوق الانسان في العالم و التي طالما توجه إنتقاداتها على فرض القی-;-ود أو العقوبات الواردة في دستور الجمهوری-;-ة الإسلامی-;-ة أو القوانی-;-ن والإجراءات التي تتم بشكل غی-;-ر معلن مثل التعذی-;-ب، الاغتصاب، قتل السجناء السی-;-اسی-;-ی-;-ن، الضرب وأی-;-ضا القتل للمعارضی-;-ن وغی-;-رهم من المدنی-;-ی-;-ن، لکن النظام الايراني يواجه کل الانتقادات بتجاهل او بتکذيبها بما يٶ-;-کد بإن هذا النظام لايريد أبدا إصلاح أوضاع السجون مثلما إنه لايريد إصلاح أوضاع الشعب الايراني، ولذلك فإنه من صميم المجتمع الدولي التدخل للدفاع عن حقوق الانسان کما هو محدد في لائحة حقوق الانسان المعلنة من قبل الامم المتحدة.


إحالة ملف حقوق الانسان في إيران الى مجلس الامن الدولي کما طالبت السيدة مريم رجوي، رئيسة الجمهورية المنتخبة من جانب المقاومة الايرانية، سيبقى المطلب الاکثر واقعيا لعلاج أوضاع حقوق الانسان في إيران على الرغم من إن هذا النظام لايمکن أبدا ضمان شره و عدوانيته طالما بقي في الحکم وإن الحل الامثل و الاجدى يکمن فقط في دعم و مساندة الشعب الايراني و مقاومته الوطنية من أجل النضال لتحقيق تطلعاتهم في الحرية و الديمقراطية و التي لن تتحقق إلا بإسقاط النظام و تغييره.

تبرع
donation


مساعدتنا في حملتنا من أجل الحرية والديمقراطية
وحقوق الإنسان

كمية:

كلمة مريم رجوي في المؤتمر السنوي العام للمقاومة الإيرانية في باريس الأول من يوليو/ تموز 2017

كلمة السيد طاهر بومدرا في مؤتمر اسقاط نظام الملالي

مريم رجوي: ثلاث حقائق أساسية لإقرار الحرية في ايران و لتحقيق السلام والأمن في المنطقة

 

د. نصر الحريري في مؤتمر المقاومة الايرانية لاجل ايران حرة

دورة إستثنائية للمجلس الوطني للمقاومة الإيرانية

كلمة السيده نجات الاسطل في مؤتمر المقاومة الايرانية لاجل ايران حرة

لقاء خاص - مع مريم رجوي رئيسة المقاومة الإيرانية في الذكرى الخامسة للثورة السورية

مريم رجوي: قلوبنا اليوم مع الشعب الفرنسي