• English
  • French
  • Deutch
  • Italian
  • Arab
  • Spanish
  • Albanian
  • English
  • French
  • Deutch
  • Italian
  • Arab
  • Spanish
  • Albanian

بيانات: المواقف الدولية

موجة الاستنكار لإعدام الرئيس العراقي السابق وإدانة دور نظام الملالي فيه

Imageتظاهر أهالي الطارمية ببغداد استنكاراً لاعدام الرئيس العراقي السابق صدام حسين هاتفين شعارات ضد النظام الايراني. وقالت قناة الحرة ان المتظاهرين كانوا يهتفون أيضاً ضد الحكومة العراقية.
وعلي السياق نفسه أقام أهالي الفلوجة مجالس العزاء قرب جامع الفرقان بالمدينة ; كما نصبوا لافتات وصفوا فيها الرئيس العراقي السابق بالشهيد والبطل والمجاهد.
من جانب آخر قررت ليبيا اقامة تمثال لصدام حسين وهو على منصة المِشنَقة. وقالت وكالة الصحافة الفرنسية  ان تمثال صدام حسين الذي أعدم فجر السبت الماضي في بغداد سيقام الى جانب تمثال عمر المختار الذي أعدم على يدي القوات الايطالية عام 1931 في مدينة سلوخ على بعد 1300 كيلومتر شرقي طرابلس.

Imageعقب اعدام الرئيس العراقي السابق صدام حسين ، دعت الحكومة الايطالية الدول الاعضاء في الاتحاد الاوربي الى الضغط من أجل الغاء عقوبة الاعدام في العالم. وقالت وكالة الانباء الالمانية ان الخارجية الايطالية أصدرت بياناً دعت فيه الاتحاد الاوربي الى مناقشة موضوع الاعدام لاتخاذ استراتيجية مشتركة لزيادة الدعم الدولي لتعيلق حكم الاعدام وذلك في اجتماعه الرسمي المقبل الذي من المقرر عقده في مدينة درسِدِن الالمانية خلال يومي الحادي عشر والثاني عشر من كانون الثاني الجاري.
وقال مارشلو اسباتافورا سفير ايطاليا لدى الامم المتحدة الذي أصبحت بلاده عضواً غير دائمية في مجلس الامن مؤخراً طالب بوضع موضوع تعليق الاعدام في جدول أعمال الجمعية العامة للامم المتحدة.
Imageوذكرت وكالة الانباء الالمانية «رغم أن الجهود الدولية المبذولة لحظر عقوبة الاعدام كانت فاشله لحد الآن الا أن ايطاليا ترى أن وتيرة الدعم قد زادت خلال الأعوام الاخيرة. وبحسب مجموعة ”لا تمسوا قابيل“ الايطالية ان اعدام الرئيس العراقي السابق سيشجع الدول العربية على هذا الأمر».
هذا ونشرت وكالة الصحافة الفرنسية تقريراً عن انعكاسات اعدام الرئيس العراقي السابق وقالت ان الصحافة المصرية وصفت صدام حسين بأنه ضحية واستنكرت بشدة الفضائح التي ارتكبت أثناء الاعدام. من جانب آخر وصفت صحيفة «جورنال ايطاليا» الايطالية اعدام صدام حسين بأنه «عدالة من صنف الهمجية

تظاهر أهالي الطارمية ببغداد استنكاراً لاعدام الرئيس العراقي السابق صدام حسين هاتفين شعارات ضد النظام الايراني. وقالت قناة الحرة ان المتظاهرين كانوا يهتفون أيضاً ضد الحكومة العراقية.
وعلي السياق نفسه أقام أهالي الفلوجة مجالس العزاء قرب جامع الفرقان بالمدينة ; كما نصبوا لافتات وصفوا فيها الرئيس العراقي السابق بالشهيد والبطل والمجاهد.
من جانب آخر قررت ليبيا اقامة تمثال لصدام حسين وهو على منصة المِشنَقة. وقالت وكالة الصحافة الفرنسية  ان تمثال صدام حسين الذي أعدم فجر السبت الماضي في بغداد سيقام الى جانب تمثال عمر المختار الذي أعدم على يدي القوات الايطالية عام 1931 في مدينة سلوخ على بعد 1300 كيلومتر شرقي طرابلس.

 عقب اعدام الرئيس العراقي السابق صدام حسين ، دعت الحكومة الايطالية الدول الاعضاء في الاتحاد الاوربي الى الضغط من أجل الغاء عقوبة الاعدام في العالم. وقالت وكالة الانباء الالمانية ان الخارجية الايطالية أصدرت بياناً دعت فيه الاتحاد الاوربي الى مناقشة موضوع الاعدام لاتخاذ استراتيجية مشتركة لزيادة الدعم الدولي لتعيلق حكم الاعدام وذلك في اجتماعه الرسمي المقبل الذي من المقرر عقده في مدينة درسِدِن الالمانية خلال يومي الحادي عشر والثاني عشر من كانون الثاني الجاري.
وقال مارشلو اسباتافورا سفير ايطاليا لدى الامم المتحدة الذي أصبحت بلاده عضواً غير دائمية في مجلس الامن مؤخراً طالب بوضع موضوع تعليق الاعدام في جدول أعمال الجمعية العامة للامم المتحدة.
وذكرت وكالة الانباء الالمانية «رغم أن الجهود الدولية المبذولة لحظر عقوبة الاعدام كانت فاشله لحد الآن الا أن ايطاليا ترى أن وتيرة الدعم قد زادت خلال الأعوام الاخيرة. وبحسب مجموعة ”لا تمسوا قابيل“ الايطالية ان اعدام الرئيس العراقي السابق سيشجع الدول العربية على هذا الأمر».
هذا ونشرت وكالة الصحافة الفرنسية تقريراً عن انعكاسات اعدام الرئيس العراقي السابق وقالت ان الصحافة المصرية وصفت صدام حسين بأنه ضحية واستنكرت بشدة الفضائح التي ارتكبت أثناء الاعدام. من جانب آخر وصفت صحيفة «جورنال ايطاليا» الايطالية اعدام صدام حسين بأنه «عدالة من صنف الهمجية

 
 © جميع الحقوق محفوظة - المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية - 2019