بيانات المجلس الوطني للمقاومة الايرانية : المقاومة

المقاومة الايرانية ترحب بقرارالوكالة الدولية وتدعو الي احالة الملف النووي لمجلس الأمن

  Imageتبني مجلس حكام الوكالة الدولية للطاقة الذرية بالاغلبية قراراً يتيح احالة الملف النووي للنظام الايراني الي مجلس الامن الدولي. ان المقاومة الايرانية اذ ترحب بتبني الوكالة الدولية هذا القرار تدعو الي احالة فورية للملف النووي للملالي الي مجلس الامن الدولي. وأصدرت بهذا الخصوص أمانة المجلس الوطني للمقاومة الايرانية بياناً جاء فيه:

ان قرار مجلس الامن الدولي يؤكد: «ان سوابق من الاخفاءات في النشاطات النووية الايرانية تثير شكوكاً وتساؤلات يتطلب النظر فيها ضمن صلاحيات مجلس الامن الدولي لكون هذه المؤسسة هي المسؤولة عن حفظ السلام والامن العالميين.

ورحب السيد محمد المحدثين رئيس لجنة الشؤون الخارجية في المجلس الوطني للمقاومة بالقرار الذي اقترحه الاتحاد الاوربي من قبل الوكالة الدولية للطاقة الذرية الذي يؤكد علي عدم ايفاء النظام بتعهداته في اطار معاهدة حظر انتشار الاسلحة النووية وأضاف يقول: ان الملف النووي لنظام الملالي يجب أن يحال فوراً الي مجلس الامن الدولي لاتخاذ عقوبات ملزمة عليه منها مقاطعة نفطية شاملة و تقنية. وتابع السيد محدثين يقول: كما أكد وزراء خارجية الترويكا الاوربية ومنسق السياسة الخارجية في الاتحاد الاوربي مؤخراً فكان من المفروض أن يحال الملف النووي للنظام الايراني الي مجلس الامن الدولي قبل ثلاثة أعوام أي بعد الكشف عن موقعين نووين سريين في نطنز و أراك.

وخلال الشهرين الماضيين فان المجلس الوطني للمقاومة الايرانية قد كشف المجلس الوطني للمقاومة الايرانية عن 15 حالة مواصلة النظام نشاطاته الشاملة والسرية للحصول علي القنبلة النووية. الامر الذي يبين أن التأخير في الامر كل يوم يقرب الدولة الوحيد الراعية للارهاب العالمي الي أخطر سلاح في العالم ويعرض السلام والامن للخطر في المنطقة والعالم.

وأكد رئيس لجنة الشؤون الخارجية في المجلس الوطني للمقاومة الايرانية ان نظام الملالي يستحق فرض عقوبات دولية عليه فحسب لمساعيه السرية والمستمرة للحصول علي السلاح النووي وانما لانتهاكه الصارخ والمستمر لحقوق الانسان خاصة ارتكاب مجزرة بحق السجناء السياسيين وتصدير الارهاب والتطرف ومساعيه لاقامة حكومة عملية في العراق فيجب احالة ملفه الي مجلس الامن فوراً لاتخاذ قرارات ملزمة عليه.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق