بيانات المجلس الوطني للمقاومة الايرانية : المقاومة

رأينا ايران جديدة في عيون مريم رجوي

Imageسرمد عبد الكريم
لااستطيع ان اخفي اعجابي بالمقاومة الايرانية ( مجاهدي خلق ) , هذه المقاومة الوطنية الانسانية الشريفة التي تتعامل مع قضية
الوطن والانسان والحياة بنظرة حديثة متطورة منفتحة بعيدا عن التشنج والاهداف القومية العنصرية الشوفينية .
حضرت بالامس المهرجان الذي اقامته منظمة مجاهدي خلق في فرنسا , وفوجئت بل انبهرت بطريقة اعداد المهرجان والحضور
المييز عدديا ونوعيا …
فوجئت عندما رايت رؤساء الحكومات والوزراء والبرلمانيين ورؤساء الاحزاب والكتاب والمنظرين من مختلف انحاء العالم .
كل الابهار الاعلامي وصخب الهتافات من شباب وشابات ايران المختلط بتاييد الشيوخ , الكل يطالب بعدالة قضيتهم ورغبتهم
بالسلام ومعتبرين ذلك حقهم الطبيعي المسلم به .. كل ذلك جرى بالتناغم مع الكلمة التي القتها السيدة مريم رجوي , رئيسة الجمهورية
المنتخبة للمقاومة الايرانية والذي غطى بريق عيونها على كل اضواء المهرجان وشاشات العرض الكبيرة…

 …كانت السيدة رجوي متالقة شامخة واثقة من نفسها ورايت من خلال عيونها ايران الجديدة المسالمة التي تريد علاقات تعاون وبناء
ومحبة مع جيرانها والعالم وخصوصا العراق … الذي خصصت الوقت الكثير لتشرح معاناة العراق وشعبه نتيجة تدفق ملالي ايران
على العراق , حيث وصفت السيدة رجوي ان تدخل نظام الملالي الايراني في العراق اخطر مئة مرة من برنامج ايران النووي.
انا بالواقع استغربت متابعة السيدة رجوي لما يجري بالعراق حيث تكلمت عن الصدمة التي اصيبت بها عندما رات صور ميتم الحنان المخجلة.
وشرحت خطورة هذا الموضوع واعتبرته نتيجة طبيعية لاحتلال ايران للعراق الذي اصبح الاحتلال الرئيسي والخطير والمدمر حسب وصفها
لم تكتف رجوي بوصف ماراته لكنها بادرت بتقديم عرضها لاستعداد المجاهدين وباشراف الامم المتحدة واليونسيف وغيرها من
المنظمات الدولية لرعاية ( 1000 ) طفل عراقي !!!
واكدت انها سترسل هذا العرض لسفارة العراق بباريس …. متجاوزة بهذ العرض الانساني امكانيات حتى دولة الاحتلال الكبرى
امريكا وحلفائها …
هذه المبادرة الانسانية وقف وصفق لها كبار المدعويين من رؤساء وبرلمانيين ومفكرين مقاطعين رجوي عدة دقائق بالتصفيق الحار
وسط هتافات ابناء المجاهدين .
تعرضت رجوي في كلمتها على قرار المحكمة الاوربية برفع اسم مجاهدين خلق من القائمة السوداء للارهاب , وانتقدت بشدة
عدم تطبيق الاتحاد الاوربي للقرار لحد الان .
وتساءلت رجوي عندما لاتطبق اوربا قرار المحكمة القانوني محاولين منع الشعب الايراني بالاحتجاج والانتفاض ضد نظام
الملالي الدموي فماذا تبقى من قيم اوربا الديمقراطية ؟
لاشك ان كلمات كبار الضيوف بدعم المجاهدين الثابت ليمكنها من تحقيق النصر واسقاط ملالي طهران وقم وخصوصا كلمات
نائب رئيس البرلمان الاوربي الذي اقسم القسم الايطالي بمساعدة المجاهين والشعب الايراني لاسقاط الملالي واعادة الديمقراطية
والحرية للشعب الايراني , وكذلك كلمات اعضاء الكونغرس الامريكي والبرلمان البريطاني ..
اخيرا وليس اخرا , لن اتفاجا ابدا عندما ارى السيدة رجوي تلقي كلمتها من طهران قريبا جدا , حيث سيكنس الشعب الايراني
الصديق نظام الملالي الذي سينتهي لمزبلة التاريخ .
واقول لاهلنا العرب الا يحرككم عرض السيدة رجوي برعاية الف طفل عراقي وهم منظمة مقاومة لازالت اموالهم محجوزة ظلما ,
واقعا اخجلتنا مريم بعرضها الكريم بل احرجت كل انظمة العرب , واحرجت الاحتلال الذي تسبب بكل هذا الماسي للعراق وشعبه الكريم شكرا سيدتي مريم رجوي ونحن نضع يدنا بيدك من اجل ايران والعراق
شكرا مجاهدين خلق .. اصبحنا واثقين من علاقات طبيعية و ممتازة مع ايران بعد نهاية نظام ملالي طهران لينتهي لمظبلة التاريخ هو واعوانه و اذنابه في العراق ..
عاش العراق العربي الحر السيد …. عاشت ايران الحرة الجارة العزيزة
شكرا شكرا

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق