بيانات المجلس الوطني للمقاومة الايرانية : المقاومة

تردي الحالة الصحية للجرحي الرهائن لدى القوات العراقية

akshai-zakhmi9مناشدة عاجلة للأمم المتحدة والحكومة الأميركية بنقل الجرحى الى مستشفى بلد والافراج عن الرهائن
اقتحام أشرف – بيان رقم 70
تردت الحالة الصحية لمجاهدي خلق الجرحي الذين احتجزتهم القوات العراقية يوم الثلاثاء 28 تموز /يوليو اثناء اقتحامها اشرف. وهناك عدد من الجرحى والآخرين الذين تعرضوا للضرب المبرح ويحملون الكدمات, من بين 36 رهينة جميعهم دخلوا يومهم العاشر للاضراب عن الطعام.

ان الحالة الصحية لسبعة الجرحي والتي تردت في الوقت الحاضر وموقفهم الصحي كالآتي:
ان رجلي ”مهربان بالايي” تعرضتا للطلاقات النارية من قبل القوات العراقية وانهما مكسورتان و مشلولتان, لا يستطيع ان يتحرك ويتم نقله بواسطة الحمالة. ”سهراب بولتشي” الذي تعرض للدهس بواسطة عجلة هاموي للقوات العراقية واصيب بجروح بالغة جدًا ويتحمل آلامًا لا تطاق. لقد كسروا يدي ” ابراهيم كماري” و يعاني هو الان من الم شديد. وتعرض ”حبيب غراب” مصاب بالنزف في المعدة.
ان المقاومة الإيرانية تناشد الحكومة الأمريكية وكذلك أمين عام الأمم المتحدة و المفوض السامي لحقوق الانسان التابع للامم المتحدة ومنظمة العفو الدولية وسائر المنظمات الدولية المدافعة عن حقوق الانسان باتخاذ اجراء عاجل بنقل الجرحى المضربين عن الطعام الى مستفشى بلد (العائد الى القوات الامريكية) واطلاق سراح جميع الرهائن واعادتهم إلى اشرف. ان جميع الافراد المحجزيين هم اشخاص محميون وفقًا لمعاهدة جنيف الرابعة.
امانة المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية
06 اب/ اغسطس 2009
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق