أحدث الاخباربيانات المجلس الوطني للمقاومة الايرانية : حقوق الانسانأحدث الاخبار: حقوق الانسان في ايرانبيانات المجلس الوطني للمقاومة الايرانية : المقاومة

وفاة مشبوهة للسجين شاهين ناصري شهد تعذيب نويد افكاري في سجن طهران الكبرى

دعوة إلى تحقيق دولي في جرائم الفاشية الدينية في السجون

وفاة مشبوهة للسجين شاهين ناصري شهد تعذيب نويد افكاري في سجن طهران الكبرى

وفاة مشبوهة للسجين شاهين ناصري شهد تعذيب نويد افكاري في سجن طهران الكبرى – توفي شاهين ناصري بشكل مريب في سجن طهران الكبرى، وهو سجين شاب شهد تعذيب شهيد الانتفاضة نويد أفكاري. ويقال إنه في صباح يوم الأربعاء 22 سبتمبر/ أيلول، أُبلغت عائلته بالتوجه إلى محكمة الجنايات في طهران لاستلام جثة ابنهم. في حين، تم الإعلان عن نبأ وفاة السجين عبر مواقع التواصل الاجتماعي يوم الاثنين.

وبحسب التقارير المنشورة على الإنترنت، في سبتمبر 2020، كشف شاهين ناصري في شريط عن التعذيب الذي تعرض له نويد أفكاري، الذي كان قد شاهده عن قرب في سجن شيراز. بعد هذا الكشف، قام جلاوزة النظام بترحيل شاهين ناصري من سجن شيراز إلى سجن طهران الكبرى.

وبحسب الأنباء الواردة من هذا السجن، قبل نحو 10 أيام، في ذكرى استشهاد نويد أفكاري، نُقل شاهين ناصري من جناح عام إلى منفردة، وصودرت بطاقة هاتفه، وتم قطع اتصاله عن خارج السجن.

يذكر أنه في 31 أغسطس/آب، في جريمة مروعة أخرى، قتل سجين يدعى هادي عطازاده في سجن أهر بمحافظة أذربيجان الشرقية تحت الجلد وتعذيب جلاوزة النظام.

وتأكيداً على أن قتل والقضاء على السجناء هو ممارسة شائعة في سجون الفاشية الدينية، دعت المقاومة الإيرانية مرة أخرى إلى تشكيل وفد دولي من الأمم المتحدة لزيارة السجون ولقاء السجناء والتحقيق في جرائم نظام الملالي في السجون وبشكل خاص التحقيق في ملابسات وفاة شاهين ناصري.

أمانة المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية

22 سبتمبر/ايلول 2021

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى