بيانات المجلس الوطني للمقاومة الايرانية : حقوق الانسان

تنفيذ أحكام الرجم الهمجية بواسطة نظام الملالي المعادي للإنسان

Imageذكرت صحيفة«روز» الحكومية عدد31 أكتوبر«في شهر إبريل من هذا العام,نفِذت عمليتي رجم في مدينة مشهد بحق إمرأة تدعى مجبوبة_م ورجل يدعى عباس_ح».
وأضافت الصحيفة:«قبل عملية الرجم, تم التعامل مع هذين المحكومين وكأنهما ميِتين. إذ تم غسلهما في مغسل الأموات طبقاً للشريعة الإسلامية ومن ثمً لفهما بالأكفان. وقد دفنت محبوبة حتى الكتف وعباس حتى الخاصرة وفي النهاية إستهدفا بالحجارة من قبل الحضور الذين كانوا قد تطوعوا لقتلهما بصورة تدريجية, بينما تم نشر خبر عمليتي الرجم هذه في الصحف المحلية تحت طائلة الإعدام».

 وقالت صحيفة «روز» أيضاً: في الوقت الحاضر هناك 9 نساء ورجلين, أسماؤهم مدرجة في قائمة المحكوم عليهم بالرجم بالحجارة وهم:بريسا_الف (سجن عادل آباد بمدينة شيراز) وكبرى_ ن.
(سجن تبريز بمدينة تبريز) وخيريه_ واو(سجن سبيدار بمدينة اهواز)وصغرى مولايي(سجن ورامين بمدينة ورامين)واشرف كلهري(سجن إفين بمدينة طهران) وفاطمة-؟(أحد سجون محافظة طهران)وزهراء رضايي (سجن رجايي شهر بمدينة كرج) ورجلين هما: عبد الله فريور(سجن ساري بمدينة ساري) ونجف- الف (سجن عادل آباد بمدينة شيراز).
إن المقاومة الإيرانية تطالب المنظمات والأوساط الدولية المهتمة بحقوق الإنسان وخاصة تلك المدافعة عن حقوق المرأة بإدانة هذه الممارسات اللاإنسانية وتدعو الأمم المتحدة مرةً أخرى بإتخاذ تدابير جادة حيال الجرائم البربرية التي يرتكبها نظام الملالي العائدللعصور الوسطى وإحالة ملف إنتهاك حقوق الإنسان على يد هذا النظام, على مجلس الأمن الدولي.
أمانة المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية
2 تشرين الثاني _ نوفمبر 2006

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى