بيانات المجلس الوطني للمقاومة الايرانية : الملف النووي

واشنطن: عواقب كارثية لامتلاك طهران السلاح النووي

atomiregimالحياة-واشنطن، فيينا – رويترز – حذر رئيس هيئة الأركان الأميركية المشتركة الأميرال مايك مولن أمس، من عواقب «كارثية» لامتلاك إيران السلاح النووي.
وقال مولن أمام لجنة العلاقات الخارجية في مجلس الشيوخ: «أنا أحد الذين يعتقدون أن حصول إيران على سلاح نووي سيكون كارثياً بالنسبة الى المنطقة والعالم». وأضاف ان امتلاك إيران السلاح النووي «سيحدث شعوراً بالقصور لدى جيرانها الذين يشعرون بأنهم معرضون للخطر، وبعدها سيطورون أو يشترون القدرات النووية بأنفسهم».

وزاد ان «الجانب السلبي يحتمل أن يكون كارثياً بكل ما في الكلمة من معنى». وقال مولن: «على كبار الزعماء الدوليين ان يتحدوا معاً لوقف هذا التقدم (النووي في إيران)، وإلا سيكون الجانب السلبي البعيد المدى على شعوب العالم، حقاً مأسوياً وقاسياً».
في فيينا، اقترح مدير الوكالة الدولية للطاقة الذرية محمد البرادعي على مجلس محافظي الوكالة، خطة لإنشاء بنك دولي للوقود النووي منخفض التخصيب، تديره الوكالة في دولة تُحدد لاحقاً، بهدف منع انتشار تقنيات صنع الأسلحة النووية. وأبلغت كازاخستان الوكالة بأنها ترغب في استضافة هذا المركز. وقال البرادعي ان اقتراح الوكالة، إضافة الى عرض روسيا استضافة احتياطي يصل الى 120 طناً لتزويد الوكالة به، وصلا الى «مرحلة متقدمة من التطوير».
لكن دولاً مثل مصر وجنوب أفريقيا، تخشى ان تؤدي سيطرة «دول متعددة» على دورة الوقود النووي، الى منع حقها الطبيعي في امتلاك طاقة ذرية لإنتاج الطاقة الكهربائية.
ورحبت إيران من حيث المبدأ باقتراح إنشاء بنك للوقود النووي، بل اقترحت استضافة كونسورتيوم دولي لهذا الغرض، لكنها تعهدت الاحتفاظ بصناعة التخصيب الخاصة  بها
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى