بيانات المجلس الوطني للمقاومة الايرانية : الرئيسة المنتخبة

مريم رجوي تشيد بنواب في البرلمان الأوروبي

eu%20parlement.jpgلقيامهم بطرد وزير خارجية الفاشية الدينية الحاكمة في ايران
عقب تظاهرة احتجاجية لعدد من نواب البرلمان الأوروبي وقيامهم بطرد وزيرخارجية الفاشية الدينية الحاكمة في إيران, اشادت السيدة مريم رجوي رئيسة الجمهورية المنتخبة من قبل المقاومة الإيرانية بهذه المبادرة الغير مسبوقة مهنئة إياهم بوقفتهم الشجاعة والتحررية.
واعتبرت السيدة رجوي التظاهرة الإحتجاجية التي شارك فيها نائب رئيس البرلمان الأوروبي وعدد غفير من النواب, ضد نظام الملالي ووزير خارجيته المجرم, وكذلك دعمهم لإنتفاضة الشعب الإيراني,

انها تبرز رغبة الشعوب الأوروبية قاطبة في تحقيق الحرية والديمقراطية في إيران معربة عن أملها بإن الإتحاد الأوروبي والحكومات الأوروبية يحذوا حذوة الشعوب وممثلي الشعوب الأوروبية في التخلي عن اعتماد سياسة المسايرة والمهادنة مع النظام و أن يطردوا النظام الإيراني ويفرضوا عليه العقوبات وأن يقفوا إلى جانب مقاومة الشعب الإيراني من أجل الديمقراطية وحقوق الإنسان.
هذا وفي يوم الثلاثاء الأول من حزيران / يونيو وعند وصوله البرلمان الأوروبي, واجه منوتشهر متكي وزير خارجيه الملالي, مظاهرة احتجاجية لمجاميع عديدة من النواب. وفي تظاهرة رمزية للاحتجاج كان نواب البرلمان يحملون صورًا للشهيدة ندى, ايقونة لإنتفاضة الشعب الإيراني مرددين شعارات تصف متكي و نظامه بانهما قتلة وارهابيين ودمويين.وقال نواب البرلمان بان الشعب الإيراني لا يريدونكم ويتطلعون إلى سقوط نظامكم في اقرب وقت.
أمانة المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية
02 حزيران / يونيو 2010
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق