بيانات المجلس الوطني للمقاومة الايرانية : الارهاب والتطرف الديني

تدشين مشروع الماء الثقيل في أراك من قبل النظام الايراني

Imageأصدرت أمانة المجلس الوطني للمقاومة الايرانية بياناً حول تدشين مشروع الماء الثقيل في أراك من قبل النظام الايراني. وفيما يلي نص البيان الصادر يوم السبت السادس والعشرين من آب الجاري: دشن الحرسي احمدي نجاد رئيس النظام المتخلف الحاكم في ايران صباح يوم السبت مجمع أراك رغم الطلبات المتكررة للمجتمع الدولي لتعليق المشروع. وتم تأسيس موقع مشروع ماء الثقيل في أراك لانتاج مادة البلوتونيوم القابلة للاستخدام في القنبلة النووية حيث تم الكشف عنه ولاول مرة من قبل المجلس الوطني للمقاومة الايرانية عام 2002.

 وكان المجلس الوطني للمقاومة الايرانية قد أعلن يوم الخميس الماضي خلال مؤتمر صحفي في باريس أن متخصصي وخبراءالنظام الايراني يبذلون قصارى جهدهم ليل نهار ليقربوا المنشأة من انتاجها الغائي. وقال السيد محمد سيد المحدين رئيس لجنة العلاقات الخارجية في المجلس الوطني للمقاومة الايرانية بهذا الخصوص: «ان النظام الايراني يحاول جاهداً من خلال تشغيل المفاعل العامل بالماء الثقيل في أراك انتاج 14 كيلوغرام سنوياً  من مادة البلوتونيوم القابلة لاستخدامها في القنبلة النووية  بحلول نهاية عام 2007  مما يكفي لانتاج قنبلتين نوويتين. 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق