بيانات المجلس الوطني للمقاومة الايرانية : الارهاب والتطرف الديني

السيدة رجوي تدعو لاتخاد اجراء عاجل لوقف جرائم نظام الملالي في كردستان العراق

Imageدعت السيدة مريم رجوي رئيسة الجمهورية المنتخبة من قبل المقاومة الايرانية الى اتخاذ اجراء عاجل لوقف جرائم نظام الملالي في كردستان العراق. وأصدرت أمانة المجلس الوطني للمقاومة الايرانية بيانا بهذا الصدد في الحادي والثلاثين من آب الماضي أعلنت فيه: بينما قوبلت عمليات قصف مناطق كردستان العراق بالمدفعية من قبل حكومة الملالي بادانة واستنكار عام لايزال النظام المجرم يواصل اعتداءاته الوحشية على كردستان العراق. 
وأكدت السيدة مريم رجوي رئيسة الجمهورية المنتخبة من قبل المقاومة الايرانية ان المقاومة الايرانية أدانت باستمرار جرائم نظام الملالي ضد أبناء كردستان العراق الشرفاء، ودعت المجتمع الدولي الى اتخاذ اجراء عاجل لوقف هذه الجرائم والاعتداءات.

وأعربت السيدة رجوي عن مؤاساتها لعوائل ضحايا الاعتداء ات الوحشية في كردستان العراق، وأدانت من جديد قصف القرى والمناطق  في كردستان العراق بالمدفعية من قبل النظام الايراني مما أدى الى مقتل وجرح عدد من الأبرياء من القرويين العزل.
وأكدت السيدة مريم رجوي ان أعمال النظام الايراني القمعية في كردستان العراق خرق صارخ لمعاهدات دولية وقرارات مجلس الامن الدولي، داعية القوات المتعددة الجنسية في العراق ومجلس الأمن الدولي ودول المنطقة وجامعة الدول العربية والاتحاد الاوربي والهيئات الدولية الأخرى الى ادانة النظام واتخاذ اجراء عاجل ورادع ضد النظام.
وأضافت السيدة رجوي ان النظام الفاشي الحاكم باسم الدين في ايران ومنذ الاسابيع الأولى من سلطته الظلامية بدأ القمع الوحشي ضد مواطنينا الكرد في كردستان الايرانية وسرعان ما اتسع نطاق القمع ليشمل كردستان العراق حيث اغتال وبشكل وحشي وطيلة العقدين الماضيين الارهابيون الوافدون من قبل النظام الايراني عدداً كبيراً من اللاجئين وطالبي اللجوء وقادة الاحزاب والناشطين والفصائل الكردية الايرانية في كل من النمسا وألمانيا والعراق ودول أخرى.
ان عملية القصف بالمدفعية والهاون ضد كردستان العراق تشكل جزءاً من سياسة اثارة الحرب وتصدير الارهاب والتطرف من قبل نظام الملالي المتخلف. فالنظام ولحد الآن نفذ أكثر من 450 عملية ارهابية خارج  الاراضي الايرانية ضد أعضاء وأنصار المقاومة الايرانية واللاجئين وطالبي اللجوء الايرانيين وعدد كبير من الرعايا الاجانب.
أمانة المجلس الوطني للمقاومة الايرانية – 31 آب 2007

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى