بيانات المجلس الوطني للمقاومة الايرانية : الارهاب والتطرف الديني

المقاومة الإيرانية تطالب بضرورة اتخاذ سياسة صارمة ضد الدكتاتورية الدينية

المقاومة الإيرانية تطالب بضرورة اتخاذ سياسة صارمة ضد الدكتاتورية الدينيةالبيت الأبيض: أحمدي نجاد كان أحد قادة المجموعة التي احتلت السفارة الإمريكية

أعلن المتحدث بإسم البيت الأبيض ان التحقيقات حول الرئيس الجديد لنظام الملالي أسفرت عن نتيجة مفادها «انه كان أحد قادة الحركة الطلابية التي نظمت عملية مداهمة السفارة واحتجاز الرهائن».

وأكد السيد محمد محدثين رئيس لجنة الشؤون الخارجية في المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية في هذا المجال ان هذه التصريحات لا تترك اي مجال لمواصلة سياسة المسايرة مع نظام الملالي.

Imageالبيت الأبيض: أحمدي نجاد كان أحد قادة المجموعة التي احتلت السفارة الإمريكية

أعلن المتحدث بإسم البيت الأبيض ان التحقيقات حول الرئيس الجديد لنظام الملالي أسفرت عن نتيجة مفادها «انه كان أحد قادة الحركة الطلابية التي نظمت عملية مداهمة السفارة واحتجاز الرهائن».

وأكد السيد محمد محدثين رئيس لجنة الشؤون الخارجية في المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية في هذا المجال ان هذه التصريحات لا تترك اي مجال لمواصلة سياسة المسايرة مع نظام الملالي.

ولم يكن أحمدي نجاد في عداد مخططي احتلال السفارة الإمريكية فحسب بل وكما كانت المقاومة الإيرانية قد اعلنت في وقت سابق, كان له دور نشط في اجراء التحقيقات  مع الدبلوماسيين الإمريكيين الرهائن ايضًا فهو قاتل وإرهابي و من مختطفي الرهائن.

وقال محدثين: «ان تنصيب حرسي رئيسًا للبلاد يعبر عن قرار اتخذه خامنئي من أجل تحصين موقعه في مواجهة الأزمات المستعصية الداخلية, والضغوط المتزايدة الدولية, ومن أجل تصعيد وتيرة تدخلات النظام في العراق وسعيه الحثيث للحصول على الأسلحة النووية. خاصة وان العوامل الثلاثة التي يحتاج إليها النظام من أجل البقاء وهي القمع الداخلي والهيمنة على العراق والقنبلة الذرية, كلها اصبحت مرتبطة بقوة الحرس».

واضاف:« لقد حان الوقت أن تتخذ الولايات المتحدة الأمريكية اجراءات عملية محددة من أجل الإعتراف بحق الشعب الإيراني في المقاومة ضد الفاشية الدينية وأن تقف الى جانب ملايين الإيرانيين ونضالهم من أجل تحقيق الحرية. وتعتبر الخطوة الأولى في هذا المسار  رفع تهمة الإرهاب الموجهة إلى الحركة المحورية للمقاومة, منظمة مجاهدي خلق الإيرانية والتي تم ادراجها قبل ثمانية أعوام في اللائحة السوداء ضمن اطار سياسة استرضاء دكتاتورية الملالي الدينية الإرهابية».

أمانة المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية
29 تموز (يوليو) 2005

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى