أحدث الاخبارأحدث الاخبار: الارهاب والتطرف الديني

إيران.. قفزات في کورونا وقفزات في هروب الملا خامنئي

المقال بقلم فلاح هادي الجنابي - الحوار المتمدن

قفزات في کورونا وقفزات في هروب الملا خامنئي
متابعة الاحداث والتطورات الجارية في إيران والتناقضات التي يمکن ملاحظتها هناك والتضارب والتخبط في المواقف من جانب قادة نظام الفاشية الدينية الحاکمة في هذا البلد فإنها تضعنا أمام حالة فريدة من نوعها

قفزات في کورونا وقفزات في هروب الملا خامنئي
فلاح هادي الجنابي – الحوار المتمدن

إيران.. قفزات في کورونا وقفزات في هروب الملا خامنئي -متابعة الاحداث والتطورات الجارية في إيران والتناقضات التي يمکن ملاحظتها هناك والتضارب والتخبط في المواقف من جانب قادة نظام الفاشية الدينية الحاکمة في هذا البلد فإنها تضعنا أمام حالة فريدة من نوعها لايمکن أن نجد لها مثيلا في کل بلدان العالم ولاسيما في البلدان والانظمة الديکتاتورية السيئة أيضا، إذ لايبدو إن هناك نظام في العالم کله أسوأ من نظام الملالي من کل النواحي، ففي الوقت الذي يوحي فيه رئيس النظام روحاني بأن النظام في طريقه للسيطرة على وباء  کورونا فإن حريرجي، نائب وزير الصحة في نظام الملالي قد صرح في 25 أبريل على شبكة تلفزيون النظام: “أقول بكل وضوح أنه ولحد انتاج العقار واللقاح الفاعل ضد مرض كورونا في معظم دول العالم، سيكون أمامنا اثنان أو ثلاث قفزات أخرى من المرض خلال العام المقبل أو آكثر من عام.” وأضاف”أي إهمال فردي، يعرّض الفرد نفسه وأسرته للإصابة والعدوى الشديدة والموت. قد يتسبب الإهمال الفردي في كوارث إقليمية ووطنية وعالمية. نطلب من مواطنينا الأعزاء أن يبقوا في المنزل مع الشعار قدر الإمكان أن نبقى في البيت وأن نتمثل لقاعدة الامتناع عن التحركات غير الضرورية.”، بل وإنه وفي سياق متصل فقد أدلى د. مسعود يونسيان، عضو الهيئة العلمية في جامعة طهران للعلوم الطبية، لصحيفة ”ستاره صبح“ الحكومية، بتصريحات تٶکد وخامة الاوضاح ومدى ومستوى الکذب والتستر الذي يمارسه على حقيقة مجريات الامور والاوضاع في ظل وباء کورونا.
د. مسعود يونسيان قال في تصريحاته الصادمة تلك والتي کشفت الکذب غير العادي الذي يمارسه النظام في التستر على وباء کورونا عندما بأن”العدد الفعلي للمصابين بكورونا في إيران يبلغ حوالي 20 ضعف العدد المعلن رسميا.”!، هذا على الرغم من إنه يعتقد الكثيرون أن الأرقام التي قدمتها وزارة الصحة واللجنة الوطنية لمكافحة كورونا ليست شفافة، وأن الرقم الفعلي أكثر بكثير من الأرقام التي أعلنتها الوزارة وأقسامها! وهذه الصورة القاتمة کما يوضحها هذان المسٶولان في نظام الملالي، فإن الملا خامنئي يرفض تغطية تکاليف مکافحة کورونا والوقاية منه من الاصول المالية الهائلة التي يسيطر عليها، هذا مع وجوب الاشارة الى ماقد جاء في ندوة عبر الإنترنت بعنوان “كارثة فيروس كورونا في إيران: أين هي الموارد لمكافحة الأزمة” التي عقدتها لجنة الشؤون الخارجية بالمجلس الوطني  للمقاومة الایرانیه يوم الجمعة، 24 أبريل / نيسان، حيث تم التأکيد على إنه “إذا خصص خامنئي 10٪ فقط من الأصول التي يسيطر عليها، فإنه يمكن تلبية جميع الاحتياجات التي يحتاجها الشعب الإيراني بشكل عاجل “، ولکن النظام وکما نرى مشغول ومنهمك بصرف أموال تلك الاصول وغيرها على مشاريعه الصاروخية وعلى تدخلاته في بلدان المنطقة والعالم وأمور وقضايا سلبية أخرى معادية لمصالح الشعب الايراني أساسا ولايکترث بأي شئ آخر عدا ذلك!

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى