أحدث الاخبار: اخبار المقاومة الايرانيةأحدث الاخبارصوت وصورة

جيمز بزن، عضو في البرلمان الكندي ـ 17 یولیو/تموز 2020

جيمز بزن، عضو في البرلمان الكندي ـ 17 یولیو/تموز 2020

يشرفني المشاركة في المؤتمر العالمي لإيران الحرة، انتفاضة إيران من أجل الحرية.
أريد أن أعترف بشجاعة ومثابرة المناضلين الإيرانيين لأجل الحرية وهم يواجهون أحد أسوأ الأنظمة القمعية في العالم، الجمهورية الإسلامية الإيرانية.

جيمز بزن، عضو في البرلمان الكندي ـ 17 یولیو/تموز 2020

https://www.periscope.tv/w/1LyGBaZOLZMKN?t=26m20s

يشرفني المشاركة في المؤتمر العالمي لإيران الحرة، انتفاضة إيران من أجل الحرية.
أريد أن أعترف بشجاعة ومثابرة المناضلين الإيرانيين لأجل الحرية وهم يواجهون أحد أسوأ الأنظمة القمعية في العالم، الجمهورية الإسلامية الإيرانية.
أبدي دعمي التام لكم وأنضم إلى عشرات الآلاف من الذين يواصلون الكفاح من أجل الحرية والديمقراطية وحقوق الإنسان في إيران.
إن دولة كندا قادرة، بل ويجب عليها، أن تفعل المزيد للدفاع عن الحرية والديمقراطية في إيران ومحاسبة نظام خامنئي على الدماء التي تلطخت أيديه بها.
لقد أرعبتني الفظائع التي ارتكبت بحق المتظاهرين الأبرياء في إيران والعراق في نوفمبر/تشرين الثاني وديسبمر/كانون الأول، وانعدام التعاطف أو الرد من العديد من الحكومات.
جاءت جائحة فيروس كورونا في أعقاب إسقاط الرحلة ب.إس752 وتسبب ذلك في خسائر كبيرة في في الأرواح في إيران ، بما في ذلك العديد من الكنديين الإيرانيين.أعبر عن تعاطفي مع جميع المصابين بالفيروس وضحايا الرحلة.
المحافظون الكنديون يطالبون بما يلي: استخدام عقوبات قانون ماغنيستكي لتجميد أصول مسؤولي النظام رفيعي المستوى، الذين كانوا مسؤولين عن إسقاط رحلة الركاب التجارية الأوكرانية، وإدراج قوات الحرس كمنظمة إرهابية، وفرض عقوبات على كبار المسؤولين الإيرانيين لكونها أكبر دولة راعية للإرهاب الدولي في العالم، وأخيرًا، دعونا نغلق الباب حول مسألة تجديد العلاقات الدبلوماسية الرسمية مع النظام الإيراني. يجب أن تتوقف سياسة المهادنة.
إن محاسبة قيادة النظام ومعاقبتها أمر ضروري ليس فقط بسبب إسقاط الطائرة ب.إس752، ولكن أيضًا بسبب رعاية الملالي المستمرة للإرهاب الدولي، وزعزعة الاستقرار السياسي والأمني في الشرق الأوسط، ويشمل ذلك مذبحة عام 1988 للمعارضين السياسيين والأقليات الدينية والعرقية، والتي شملت الأكراد والمسيحيين واليهود والبهائيين، وكما أن النظام استهدف وقتل عشرات الآلاف من الأبرياء من أعضاء منظمة مجاهدي خلق.
يجب تحميل آية الله خامنئي، الرئيس روحاني، ووزراء الحكومة في النظام مسؤولية جرائمهم ضد الإنسانية.
أريد أن أشكر السيدة رجوي.
إن جهودك الدؤوبة ورقة عملك بواقع عشرة بنود لتحقيق الاستقلال والديمقراطية والحرية وحقوق الإنسان في إيران يجب أن تلهم كل واحد منا.
ونقف معك جنبًا إلى جنب بينما تستمرين في المعركة الدؤوبة لإنقاذ إيران والشعب الإيراني وإنقاذهم مرة أخرى من قبضة الطغاة المجرمين الذين احتجزوا الشعب كرهائن لفترة طويلة جدًا.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى