أحدث الاخبارأحدث الاخبار: حقوق الانسان في ايران

انتشار كورونا في إيران- حريرجي: المستشفيات ممتلئة

سجن رجائي شهر في كرج؛ عدم الاهتمام الطبي بحالة 45 سجيناً من أهل السنة مصابا بكورونا

انتشار كورونا في إيران- حريرجي: المستشفيات ممتلئة بالمصابين
يقبع 45 سجينًا من أهل السنة في القاعة 11 من العنبر 4 في سجن رجائي شهر في كرج دون رعاية طبية

انتشار كورونا في إيران- حريرجي: المستشفيات ممتلئة بالمصابين
کاتب:معصومة احتشام
كورونا في إيران

سجن رجائي شهر في كرج؛ عدم الاهتمام الطبي بحالة 45 سجيناً من أهل السنة مصابا بكورونا
يقبع 45 سجينًا من أهل السنة في القاعة 11 من العنبر 4 في سجن رجائي شهر في كرج دون رعاية طبية. من هؤلاء، تم نقل سبعة إلى الحبس الانفرادي في العنبر 11 وتم إعادتهم إلى القاعة 11. ونُقل أحد السجناء إلى مستشفى خارج السجن بعد أن ساءت حالته واحتج سجناء آخرون. وبذلك فإن السجناء السياسيين في هذا السجن و 75 سجيناً في القاعة 12 معرضون لخطر الإصابة بفيروس كورونا. وسبق أن حذرت وكالة أنباء هرانا من احتمال تفشي كورونا بين نزلاء سجن رجائي شهر بكرج.
وبحسب وكالة هرانا للأنباء يوم الثلاثاء 29 سبتمبر، فإن 45 سجيناً سنياً في القاعة 11 عنبر 4 بسجن رجائي شهر بكرج، أصيبوا بكورونا، ويقبعون في هذه القاعة، دون رعاية طبية.
وكانت الوكالة نفسها قد ذكرت يوم السبت 26 سبتمبر أن 45 سجيناً من أهل السنة في العنبر الحادي عشر بسجن رجائي شهر في كرج أصيبوا بكورونا. وأكد طبيب السجن إصابة جميع السجناء في هذه القاعة بكورونا.

نائب رئيس العلاج جامعة العلوم الطبية في تبريز: 1000 مريض راقد في المستشفى، ظروف كورونا تزداد سوءًا
شدد عباس علي درستي، نائب رئيس العلاج في جامعة تبريز للعلوم الطبية، على تدهور حالة كورونا في محافظة أذربيجان الشرقية، قائلاً إن هناك حاليًا 1000 مريض يعانون من كورونا في المستشفيات، وهو رقم قياسي جديد في المحافظة.
وشدد درستي على أن اتجاه الإصابة بأمراض كورونا في أذربيجان الشرقية آخذ في الازدياد، وأضاف أنه منذ الأسبوع الأول من سبتمبر، تزايد اتجاه الإصابة بكورونا بالمحافظة، كما ارتفع عدد الوفيات ويزداد الوضع في المحافظة سوءًا.
كما أعلن نائب رئيس جامعة تبريز للعلوم الطبية: “باتت سعة الأسرة المخصصة لمرضى كورونا مشغولة في مستشفيات أذربيجان الشرقية، ونحاول خلق طاقة استيعابية جديدة، الأمر الذي يتطلب أيضًا قوة بشرية لمنشآت ومعدات جديدة”. (وكالة مهر للأنباء، 29 سبتمبر).

أعلنت منظمة مجاهدي خلق الإيرانية، بعد ظهر الاثنين، 28 سبتمبر،أن عدد ضحايا كورونا في 444 مدينة في إيران يزيد عن 111300.
بلغ عدد الضحايا في كل من محافظات طهران 26531، وفي خوزستان 7218، وفي أصفهان 5484، وفي قم 4945، وفي لرستان 4933، وفي أذربيجان الشرقية 3668، وفي كلستان 3171، في البرز 3100، وفي همدان 2929، وفي أذربيجان الغربية 2916، وفي سمنان 1466 شخصًا.

كورونا في إيران

حريرجي: المستشفيات ممتلئة بالمصابين
اعترف حريرجي، نائب وزير الصحة في النظام، بنقص الأسرّة في المراكز الطبية، ومنها مستشفيات الإمام الحسين وشريعتي و”هزار تختخوابي” (ألف سرير)، وقال: “الحجم المخصص في هذه المراكز العلاجية والكثير من المراكز الأخرى لكورونا قد امتلأ”. تم استخدام سعة الأجنحة الأخرى لإدخال مرضى كورونا إلى المستشفيات (موقع انتخاب 28 سبتمبر).

وزير صحة نظام الملالي يقر بانتشار كورونا بين الشباب
اعترف نمكي، وزير الصحة في حكومة روحاني، يوم الاثنين 28 سبتمبر، بانتشار كورونا على نطاق واسع في البلاد، قائلاً إن توقعاتنا هي الوصول إلى حدود أكثر مما كانت عليه في الفترتين السابقتين.
وقال مسؤول النظام دون أدنى تلميح لتقاعس حكومة روحاني ووزارة الصحة التابعة لها في التعامل مع المرض وفتح المدارس “ما هو مؤكد بالنسبة لنا بشأن هذا الفيروس هو أنه معدي أكثر بكثير من ذي قبل”.

النقطة الثانية هي أنه يؤثر على المزيد من الشباب وفي طهران نفسها في الفترات السابقة استغرق الأمر ما لا يقل عن أسبوعين إلى ثلاثة أسابيع لمضاعفة أعدادنا، ولكن في هذه الفترة في وقت أقصر بكثير تضاعف عدد مرضانا.

لقد تم شغل المزيد من الأسرّة ولدينا المزيد من المرضى بحالة حرجة، وتوقعنا أن يزداد عدد الوفيات أكثر من الفترتين السابقتين”.

تحذير؛ زيادة دخول الأطفال المصابين بكورونا في المستشفيات
حذر رئيس وحدة العناية المركزة في مستشفى أكبر للأطفال في مشهد، من أن الناقل الجديد يؤثر بشكل رئيسي على الشباب، وحذر من زيادة عدد الأطفال المصابين بكورونا الذين يدخلون المستشفى.
وتابع: “هذا الفيروس يقترب من الأطفال وعمر الإصابة دائمًا أقل وأقل، ولدينا المرحلة الأكثر خطورة بين الأطفال من 5 إلى 10 سنوات، وخاصة من 8 إلى 12 عامًا. والآن يبدو أن معدل الإصابة أقل من هذا العمر”. لأن بينهم أيضًا رضع مصابين بفيروس كورونا (همشري أونلاين، 29 سبتمبر)

100100

نائب وزير الصحة: سنواجه صعوبة في الخريف والشتاء
نائب وزير الصحة: سنواجه صعوبة في الخريف والشتاء، ونأسف للقول إن الكمامات التي تستخدم لمرة واحدة غير ممكنة لكثير من الناس، لذا شجعوا الناس على استخدام أقنعة قماشية.
يظهر الخطر الأكبر في أماكن مثل المجمعات التجارية ومراكز التسوق ومترو الأنفاق.
انخفضت المبيعات في مراكز التسوق والممرات، لكن ازدحام الناس للتجول قد زاد. (صوت كرخة، 29 سبتمبر).

هجمة فيروس كورونا بلا هوادة في محافظة كهكيلويه وبوير أحمد
قال رئيس جامعة ياسوج للعلوم الطبية: غزو لا هوادة فيه لفيروس كورونا بالمحافظة / ارتفاع عدد ضحايا كورونا بمحافظة كهكيلويه وبوير أحمد إلى 134 شخصا
أعلن رئيس جامعة ياسوج للعلوم الطبية، عن ارتفاع عدد ضحايا كورونا إلى 134، وقال: “للأسف، خلال الـ24 ساعة الماضية، فقد 4 مصابين بكورونا حياتهم في مركز شهداء دولت آباد التعليمي والطبي – مستشفى الشهيد جليل” (وكالة أنباء بورنا، 29 سبتمبر)

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى