أحدث الاخبار: اخبار المقاومة الايرانيةأحدث الاخبار

كارثة كورونا في إيران: عدد الضحايا في 478 مدينة أكثر من 204.600 شخص

حريرجي: الوضع سيزداد سوءًا بالتأكيد مرة أخرى ولن نتمكن هذه المرة من تجاوز الوضع بسهولة. لأن مستشفياتنا وطاقمنا الطبي لديهم مشاكلهم الخاصة"(وكالة أنباء مهر، 21 يناير).

كارثة كورونا في إيران: عدد الضحايا في 478 مدينة أكثر من 204.600 شخص
زالي رئيس لجنة مكافحة كورونا: في طهران، ارتفع عدد حالات الإصابة بكورونا بنسبة 1.8٪ مقارنة بالأسبوع الماضي، وفي الساعات الأربع والعشرين الماضية، زاد عدد حالات الاستشفاء بنسبة 4.8٪ مقارنة باليوم السابق. (إيسنا، 21 يناير).

· زالي رئيس لجنة مكافحة كورونا: في طهران، ارتفع عدد حالات الإصابة بكورونا بنسبة 1.8٪ مقارنة بالأسبوع الماضي، وفي الساعات الأربع والعشرين الماضية، زاد عدد حالات الاستشفاء بنسبة 4.8٪ مقارنة باليوم السابق. (إيسنا، 21 يناير).

· قانعي: في 21 يونيو سيكون لدينا لقاح إيراني للحقن ولن يكون هناك نقص في اللقاحات في سبتمبر بإذن الله. (تلفزيون النظام 20 يناير)

· إيرنا: رغم فرض قيود صارمة لم تخرج مدينة آمل من لون كورونا الأحمر قط، بل أصبح أكثر احمرارًا (إيرنا، 21 يناير).

· مركز قم الصحي: في الساعات الأربع والعشرين الماضية تضاعفت الاختبارات بنتائج إيجابية في المحافظة ثلاث مرات، مما يشير إلى حدوث طفرة في المرض (وكالة أنباء فيلق القدس 20 يناير)

· جامعة كرمانشاه الطبية: في الأسابيع المقبلة سنشهد زيادة في حالات الاستشفاء وهي إشارة إنذار لبداية الذروة الرابعة (إيرنا، 21 يناير).

 

 

أعلنت منظمة مجاهدي خلق الإيرانية، ظهر الخميس 21 يناير2021، أن عدد ضحايا كورونا في 478 مدينة في إيران يزيد عن 204.600 شخص. بلغ عدد الضحايا في كل من محافظات طهران 49756، وفي أصفهان 12915، وفي لرستان 8278، وفي مازندران 8157، وفي قم 7950، وفي كلستان 5150، وفي همدان4818، وفي كرمان 4524، وفي كرمانشاه 4244، وفي خراسان الشمالية 3148، وفي سمنان 3035، وفي زنجان 2175، وفي قزوين 2162، وفي إيلام 2116، وفي بوشهر 2059، وفي خراسان الجنوبية 1941 شخصا.

 

على الرغم من المخاوف، فإن سياسات خامنئي و روحاني الإجرامية ليس لها آفاق واضحة للتطعيم. وقال قانعي رئيس اللجنة العلمية للجنة مكافحة كورونا: “بحلول 21 يونيو، سيكون لدينا الوصول إلى اللقاح الإيراني للحقن، وأعتقد أنه لن يكون هناك نقص في اللقاحات في سبتمبر بإذن الله، ويمكننا القول أنه بحلول نهاية العام الإيراني المقبل (14 شهرًا أخرى) سيصل التطعيم إلى حد يكفي لكسر السلسلة”، (تلفزيون النظام 20 يناير).

 

أمانة المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية

21 يناير (كانون الثاني)2021

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى