أحدث الاخبار: اخبار المقاومة الايرانيةأحدث الاخبار

جون بيرد، وزير خارجية كندا السابق: أكثر من 40 عامًا، كان النظام الإيراني يدعم الإرهاب

جون بيرد، وزير خارجية كندا السابق: أكثر من 40 عامًا، كان النظام الإيراني يدعم الإرهاب

جون بيرد، وزير خارجية كندا السابق
تحدث السيد جون بيرد، وزير خارجية كندا السابق، في المؤتمر الدولي عبر النت حول تاريخ الإرهاب المدعوم من قبل النظام الإيراني قائلاً: لأكثر من 40 عامًا، كان النظام الإيراني في طهران يدعم الإرهاب الذي ترعاه الدولة في جميع أنحاء العالم. وكان تركيزه على الشرق الأوسط وخصوم النظام والمدنيين الأبرياء، مشيراً إلى المؤامرة الإرهابية الكبرى في 30 يونيو 2018، عندما كان المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية يعقد تجمعه السنوي خارج باريس، فرنسا، حيث حضر عشرات الآلاف من الأشخاص للمطالبة بتغيير النظام ودعم المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية وإظهار الدعم لرئيسة المجلس السيدة مريم رجوي.

وأضاف السيد جون بيرد: بعد المؤتمر، تم اعتقال دبلوماسي رفيع للنظام الإيراني في بلجيكا، كان يقود المؤامرة الإرهابية ضد التجمع ويستهدف المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية ويستهدف المدنيين والأهم هو استهداف مريم رجوي. كان هدفهم ببساطة هو التسبب في الكثير من القتلى والجرحى عن طريق أدوات إرهابية وتقديم التمويل والدعم المباشر.

وتابع السيد جون بيرد حديثه قائلاً: الجزء الأكثر إثارة للقلق في ذلك هو أن نظامًا إيرانيًا، يعتمد دبلوماسيًا يمثل النظام بجواز سفر دبلوماسي، واتُهم بالهجوم، أو محاولة الهجوم.

وأكد السيد بيرد على أن الأدلة التي جمعتها السلطات البلجيكية وقدمتها للمحكمة في نوفمبر الماضي وديسمبر، كانت قوية، ولا يمكن إنكارها.

وفي خاتمة حديثه أوضح السيد جون بيرد، وزير خارجية كندا السابق، أنه كان من ضمن الحاضرين في التجمع المستهدف، للتحدث ضد الفظائع والانتهاكات الفظيعة لحقوق الإنسان التي تصاعدت في عهد روحاني وللتحدث علانية ضد سجل حقوق الإنسان الرهيب على الأرض في جميع مناطق إيران، مما يجعل القضية شخصية بالنسبة له، داعياً إلى تجديد التزامنا بالعمل مع جميع أطياف المجتمع الإيراني، سواء كانت مجموعات طلابية، نقابات، مجموعات معارضة أخرى، والمجلس الوطني للمقاومة الإيرانية التي ستقف ضد هذا النظام من أجل أن تأتي أيام أفضل للشعب الإيراني.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى