أحدث الاخبارأحدث الاخبار: حقوق الانسان في ايران

ممثل منظمة العفو الدولية خلال اجتماع مجلس حقوق الإنسان:

إننا نواجه تمادي نظام الملالي في الاعتداء على حياة البشر

ممثل منظمة العفو الدولية خلال اجتماع مجلس حقوق الإنسان:

إدانة واسعة النطاق لانتهاكات نظام الملالي لحقوق الإنسان:
تصريحات ومواقف الشخصيات والمسؤولين من مختلف الدول أثناء اجتماع مجلس حقوق الإنسان الذي عقد في جنيف، ثم التأكيد على إدانة انتهاكات نظام الملالي لحقوق الإنسان.

إدانة واسعة النطاق لانتهاكات نظام الملالي لحقوق الإنسان

وفي هذا الصدد، قال ممثل منظمة العفو الدولية يوم الثلاثاء 9 مارس 2021 خلال اجتماع مجلس حقوق الإنسان: ” إننا نواجه تمادي نظام الملالي في الاعتداء على حياة البشر وارتكاب مجزرة في حق ناقلي الوقود البلوش”.

كما أعلنت وزارة الخارجية الفرنسية، يوم الأربعاء 10 مارس 2021 عن استعداد أوروبا لفرض عقوبات على الأفراد والكيانات التي تنتهك حقوق الإنسان في إيران.

ممثل منظمة العفو الدولية: اجتماع مجلس حقوق الإنسان

ممثل منظمة العفو الدولية: اجتماع مجلس حقوق الإنسان

قال ممثل منظمة العفو الدولية: إن اجتماع مجلس حقوق الإنسان يُعقد في خضم تمادي نظام الملالي في انتهاكات حق البشر في الحياة، وما زال يرتكب المجازر هنا وهناك، ويُفرط في استخدام عقوبة الإعدام كسلاح للقمع السياسي ضد المتظاهرين والمعارضين والأقليات العرقية.

واعتبر قتل نظام الملالي لناقلي الوقود البلوش في 21 فبراير 2021 مثالًا واضحًا على هذا القمع وانتهاك حق البشر في الحياة، وأكد على أن هذا النظام الفاشي لا يزال يواصل استخدام القوة الفتاكة بشكل متعمد وغير قانوني. ومنذ تمديد مهمة المقرر الخاص للأمم المتحدة المعني بالشؤون الإيرانية، حدثت جرائم قتل متعددة في المعتقلات نتيجة للتعذيب، ومن بين صنوف التعذيب البشعة حرمان المعتقلين عن عمد من الرعاية الطبية.

ودعا ممثل منظمة العفو الدولية إلى تمديد مهمة المقرر الخاص للأمم المتحدة المعني بالشؤون الإيرانية، وأشار إلى أن المسؤولين عن قتل مئات الرجال والنساء والأطفال خلال احتجاجات نوفمبر 2019 والمسؤولين عن الاختفاء القسري للآلاف من الأفراد خلال عمليات الإعدام الجماعي عام 1988 في إيران ما زالوا يتمتعون بالحصانة من العقاب.

وأضاف: إن نظام الملالي يزج بمئات المحتجين والمدافعين عن حقوق الإنسان وأعضاء الأقليات الدينية والعرقية في السجون بسبب ممارستهم لحقوقهم في الحرية الدينية وحرية التعبير وحرية التجمع. كما يتم اعتقال الآلاف بشكل تعسفي كنتيجة لمحاكمات جائرة أو عدم قدرتهم على سداد ديونهم. هذا فضلًا عن أن الأوضاع في السجون الإيرانية غير إنسانية على الإطلاق ولا يستطيع نظام الملالي المحافظة على صحة وحياة السجناء من وباء كورونا.

وزارة الخارجية الفرنسية

وزارة الخارجية الفرنسية

في إعرابها عن قلقها الشديد إزاء أوضاع حقوق الإنسان، وتحديدًا فيما يتعلق بحرية التعبير وحرية وسائل والإعلام، أعلنت وزارة الخارجية الفرنسية عن استعداد أوروبا لفرض عقوبات على طهران.

والجدير بالذكر أن وزير الخارجية الفرنسي، جان إيف لودريان كان قد أعرب في مجلس حقوق الإنسان منذ أسبوعين عن مخاوفه بشأن مصير السجناء السياسيين في إيران.

وتزامنًا مع ارتفاع عدد الدعاوى القضائية في المحاكم الأمريكية، التي أدت إلى إثارة العديد من القضايا الجنائية ضد مسؤولي نظام الملالي خارج إيران، أدرجت وزارة الخارجية الأمريكية يوم الثلاثاء، 9 مارس 2021، اثنين من المحققين في قوات حرس نظام الملالي ويدعيان على همتيان، ومسعودي صفداري، في القائمة السوداء لانتهاك حقوق الإنسان وفرضت عليهما بعض العقوبات.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى