أحدث الاخبارأحدث الاخبار: حقوق الانسان في ايران

إعدام المرأة وصمة أخرى على جبين نظام الملالي

الکاتب:نظام مير محمدي :
يعتبر كون الإنسان امرأة تحت وطأة نظام حكم الملالي جريمة، فالدفاع عن الكرامة ومواجهة المعتدي والدفاع عن النفس ينتهي بمصير مرير للمرأة الإيرانية. فقد أعدم نظام الملالي، يوم الأربعاء، 17 فبراير 2021، 17 سجينةً في سجن رجائي شهر بكرج. ووجود زهرا إسماعيلي بين من تم إعدامهم يشير إلى تكرار الذكريات المريرة التي عاشتها ريحانة جباري.

 

كانت زهرا إسماعيلي تبلغ من العمر 42 عامًا، وأمًا لطفلين، تم اعتقالها في وقت سابق بتهمة قتل زوجها، وحكم عليها بالإعدام.

وأصيبت زهرا إسماعيلي بسكتة قلبية عند رؤية عمليات الإعدام البربرية للسجناء الآخرين على أيدي قوات حرس نظام الملالي المجرمين قبل إعدامها وفارقت الحياة على إثر إصابتها بالسكتة القلبية، بيد أن جلادي الملالي شنقوها ميتة، ونشر هذا الخبر في الفضاء الإلكتروني، على النحو التالي:

“شنق جلادو الملالي 16 رجلاً أمام زهرا إسماعيلي قبل إعدامها. ولذلك أصيبت بسكتة قلبية وتوقف قلبها وفارقت الحياة قبل وضعها على المشنقة. ومع ذلك، شنقوها ميتة”.

وتفيد الروايات أن زوج زهرا، هو على رضا زماني، أحد كبار ضباط وزارة المخابرات في نظام الملالي.

صحيفة “عكاظ”، السعودية – 20 فبراير 2021

وانتشر خبر هذه الجريمة خارج حدود إيران أيضًا. حيث نشرت صحيفة “عكاظ”، السعودية هذا الخبر في 20 فبراير 2021، وكتبت في تقريرها: ” كانت زهرا إسماعيلي ضحية العنف المنزلي، وقتلت زوجها دفاعًا عن نفسها. وكان زوجها ضابطًا، ودائما ما كان يعتدي عليها ويلحق بها الأذي”.

وبهذا الإعدام، بلغ عدد النساء اللاتي تم إعدامهن في عهد روحاني 114 إمرأة. ويذكرنا الإعدام الإجرامي لزهرا إسماعيلي بإعدام ريحانة جباري شنقًا على أيدي نظام الملالي المناهض للمرأة، بتهمة الدفاع عن نفسها ضد فجور حراس مخابرات خامنئي المنتمين لولاية الفقيه.

 

وتجدر الإشارة إلى أن جلادي الملالي أعدموا ما لا يقل عن 30 سجينًا، من بينهم 3 نساء خلال شهر فبراير 2021 فقط، في مختلف المدن الإيرانية. وبالإضافة إلى ذلك، يتم إعدام عدد كبير من السجناء سرًا.

إن السبب الوحيد في الإعدام والقمع وتدمير منازل الفقراء وقمع الباعة المتجولين ومذبحة العتالين، ومذبحة ناقلي الوقود في سراوان وغيرها من المدن في محافظة سيستان وبلوشستان، وجميع الأعمال اللاإنسانية والمعادية لكل ما هو إيراني التي يضطلع بها نظام الملالي، هو أن هذا النظام الفاشي يعلم جيدًا أنه عدو الشعب الإيراني ويقوم بهذه الأعمال الوحشية خوفًا من الإطاحة، بيد أن هذا الاتجاه الشيطاني لن يسفر سوى عن جعل انفجار غضب أبناء الوطن أكثر شدة وشراسة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق