أحدث الاخبار: اخبار المقاومة الايرانيةأحدث الاخبار

أكثر من 345300 حالة وفاة بفيروس كورونا في إيران

أكثر من 345300 حالة وفاة بفيروس كورونا في إيران

علنت وزارة الصحة لنظام الملالي أن عدد الوفيات بلغ 411 شخصا، وهو أعلى رقم في ثلاثة أشهر، وبلغ عدد المصابين بأمراض خطيرة 5،607 أشخاص، وهو أعلى رقم في 7 أشهر، وبلغ عدد الحالات الجديدة 37189 شخصا، وهو رقم قياسي جديد في آخر 18 شهرًا

 

أودى فيروس كورونا، بحياة أكثر من 345300 شخص في جميع أنحاء إيران، وفقًا لإحصائية منظمة مجاهدي خلق الإيرانية.

إيران، 2آغسطس/آب 2021 – توفي أكثر من 345300 شخص بسبب فيروس كورونا في 547 مدينة في جميع محافظات إيران البالغ عددها 31 محافظة، وفقًا للتقارير التي أعدتها منظمة مجاهدي خلق الإيرانية حتى ظهر يوم الاثنين 2آغسطس/آب 2021.

 

وتشمل حصيلة وفيات فيروس كورونا في مختلف المحافظات: في طهران 80756 شخصًا، وفي أصفهان 23385 شخصا، وفي خوزستان 21916 شخصًا، وفي خراسان رضوي 20955 شخصا، وفي أذربيجان الشرقية 13513 شخصا، وفي مازندران 13380 شخصا، وفي أذربيجان الغربية 12573 شخصًا، وفي فارس 11807 أشخاص، وفي كيلان 11146 شخصا، وفي قم 10285 شخصًا، وفي ألبرز 10053 شخصا، وفي سيستان وبلوشستان 9880 شخصا، وفي كرمان 8553 شخصا، وفي كلستان 8135 شخصا، وفي مركزي 6988 شخصا، وفي كرمانشاه 6418 شخصا، وفي يزد 6007 أشخاص، وفي هرمزكان 5885 شخصا، وفي سمنان 5455 شخصًا، وفي أردبيل 4145 شخصا، وفي قزوين 3904 أشخاص، وفي زنجان 3655 شخصًا، وفي خراسان الجنوبية 3181 شخصًا.

 

وأوردت المنظمة بعض ما نقلت وكالات أنباء النظام من تصريحات لمسؤولين في صحة النظام يوم الاثنين 2آغسطس/آب 2021:

 

قالت وزارة الصحة: شهدنا الأسبوع الماضي زيادة بنسبة 32٪ في المستشفيات و 38٪ في الوفيات مقارنة بالأسبوع السابق. سجلت مازندران وإيلام وكلستان وسمنان أعلى نسبة دخول إلى المستشفى وأعلى معدل وفيات في محافظات ألبرز وهرمزكان ويزد وبوشهر

وقال نائب وزير الصحة: في الشهر والنصف المقبلين، سيصل عدد وفيات كورونا إلى 600 في اليوم وربما 800 في اليوم.

وأعلنت جامعة مشهد الطبية: بلغ عدد الراقدين بالمحافظة في الأسبوع الاخير من شهر يونيو / يوليو 685 شخصاً، وقد تضاعف الآن ثلاث مرات ووصل إلى 1957 شخصاً.

وأعلنت جامعتا مازندران وبابل الطبيتان: تم إدخال 3262 مريضًا بكورونا إلى المستشفى في مازندران وتوفي 24 شخصًا خلال الـ 24 ساعة الماضية

 

وأعربت السيدة مريم رجوي عن تعازيها لملايين المواطنين المكلومين الذين يقع أحباؤهم ضحية لكورونا كل يوم، وقالت إنه نتيجة للسياسات الإجرامية والنهابة لنظام الملالي، فإن حجم الوفيات في إيران أكبر بكثير من دول العالم مقارنة بالسكان. وأضافت: أراد خامنئي منع الانتفاضات الأساسية بخسائر فادحة، لكن الانتفاضة في خوزستان ومحافظات أخرى أظهرت أن هذه الحيلة الإجرامية لم تعد فعالة. لا يمكن التحرر من الفقر والبطالة والمرض ومن القهر والقمع إلا بإسقاط هذا النظام وإرساء الديمقراطية وحكم الشعب.

 

أمانة المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية

2آغسطس/آب 2021

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى