أحدث الاخبارأحدث الاخبار: حقوق الانسان في ايران

خامنئي عراب مافيا الأدوية و مسؤول عن نهب الملايين و قتل المواطنین

أصبح اليوم ”الدواء“ سلعة استراتيجية وبعد النفط والسلاح أكثر السلع ربحاً لزمرة نظام ملالي طهران

مافيا الأدوية وعرابيها

الکاتب – موقع المجلس:
يعتبر سوق الأدوية في إيران سوق احتكاري مملوك لمؤسسات وعناصر وأفراد رفيعي المستوى للنظام.

في الوقت الحاضر، تمتلك الشركات الثلاث حوالي 66٪ من سوق الأدوية الإيرانية.

– منظمة الضمان الاجتماعي من خلال شركة الضمان الاجتماعي.

الوضع الاقتصادي المتردي للشعب الإيراني

– الجنة التنفيذية لأمر الإمام من خلال شركة “بركات” برئاسة ”محمد مخبر“

– البنك الوطني من خلال شركة ”شفا دارو“

– والولي فقيه النظام أي خامنئي كأعلى مسؤول حكومي هو على رأس كل هذه المؤسسات

ويشرف بنفسه على الجنة التنفيذية لأمر الإمام.

في جائحة كورونا، وضع النظام الفاسد حالات جديدة للنهب والسطو من خلال أخذ أرواح الناس وممتلكاتهم كرهائن.

بيع الأدوية والمعدات ومستلزمات علاج كورونا بعدة أضعاف السعر المتوقع هو أحد الأعمال اللاإنسانية للجهاز القمعي للجمهورية الإسلامية.

 

وبغض النظر عن استخدام خامنئي السياسي والأمني لكورونا لصد الحراك الاحتجاجي،

الأمر الذي أدى إلى مقتل أكثر من 370 ألف شخص بريء

خامنئي مسؤول عن قتل ونهب الملايين من خلال مافيا الأدوية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى