أحدث الاخبار: اخبار المقاومة الايرانيةأحدث الاخبار

وفات النائب البريطاني السير ديفيد أميس اثر تعرضه للطعن

تعازي السيدة مريم ر جوي بوفات الصديق الشريف لمجاهدي خلق

 

وفات النائب البريطاني السير ديفيد أميس اثر تعرضه للطعن

ديفيد أميس
الکاتب – موقع المجلس:
تعرض اليوم الجمعة 15 أكتوبر النائب البريطاني من حزب المحافظين ديفيد أميس لطعن عدة مرات على يد رجل دخل إلى اجتماع بين النائب وأفراد من دائرته الانتخابية في إحدى الكنائس مما أدى إلى مقتله.

ونقلت رويترز عن الشرطة إن النائب أميس “تلقى علاجا على أيدي خدمات الطوارئ لكن للأسف توفي في مكان الحادث”.

وتابعت الوكالة “تم اعتقال شخص يبلغ من العمر 25 عاما على وجه السرعة بعد وصول الضباط إلى مكان الحادث للاشتباه في ضلوعه في القتل، وتم العثور على سكين”.

وقدمت السيدة مريم رجوي الرئيسة المنتخبة من قبل المقاومة الإيرانية تعازيها لوفاة السير ديفيد أميس وقالت:

أتقدم بأحر التعازي في مقتل السير ديفيد أميس ممثل الشعب البريطاني، بسبب حادث طعن إجرامي. إنه كان صديقاً شريفًا للشعب الإيراني والمقاومة الإيرانية.

اليوم فقدت المقاومة الإيرانية صديقا فريدا وخسر الشعب البريطاني مدافعا عظيما للحرية والديمقراطية. كان ديفيد أميس عدوًا للديكتاتوريين، وخاصة دكتاتورية الملالي. ووقف دائما الى جانب الشعب والمقاومة الإيرانية ستظل ذكرى السير ديفيد محفورة في أذهاننا.

صورة

كان السير ديفيد أميس، الرئيس المشترك للجنة البريطانية لإيران الحرة (BCFIF) .

صورة

بصفته نائبًا في البرلمان ، دعم السير ديفيد أميس منظمة مجاهدي خلق الإيرانية والمجلس الوطني للمقاومة الإيرانية لأكثر من ثلاثة عقود.

وكان أحد الأعضاء الـ 35 عضوًا في مجلس اللوردات الذين قدموا طلبا إلى لجنة استئناف المنظمات المحظورة في المملكة المتحدة (POAC) لإلغاء حظر منظمة مجاهدي خلق الإيرانية.

وكان يشارك في مؤتمرات المقاومة الإيرانية السنوية لإيران الحرة باستمرار.

کلمة ديفيد ايميس عضو مجلس العموم البريطاني في مؤتمربباریس – 30یونیو2018

قال السير ديفيد ، في حديثه في تجمع لإيران الحرة 2018:

المقاومة الإيرانية توسع نشاطها داخل البلاد. دولياً ، برز على أنه البديل الديمقراطي الوحيد للنظام الديني … اليوم لا نريد الحديث عن إدانة جرائم الملالي. نريد التحدث عن تغيير النظام الذي أصبح أخيرًا في متناول أيدينا. نريد التحدث عن مستقبل إيران بخطة مريم رجوي المكونة من 10 نقاط ‘.

ديفيد إيمس

ديفيد إيمس

‘في بلدنا ، نتمتع بالحرية. نريد أن يتمتع الشعب الإيراني بنفس الحريات التي نتمتع بها. لدينا عدد كبير جدًا من البريطانيين هنا للانضمام إليكم في ندائكم من أجل الحرية. نقف متحدين مع كل واحد منكم في هذه المعركة. إن احتجاجاتكم تهز الثيوقراطية في صميمها ‘.

وفات ديفيد إيمس

وفات ديفيد إيمس

سافر إلى باريس للقاء رئيسة المعارضة الإيرانية المنتخبة مريم رجوي في مناسبات عديدة بما في ذلك مارس 2005 ومارس 2006 ومارس 2012 ويوليو 2018.

كما تحدث السير ديفيد أميس ضد جرائم إبراهيم رئيسي ضد الإنسانية ودوره في مذبحة عام 1988 التي راح ضحيتها 30 ألف سجين سياسي خلال قمة إيران الحرة في يوليو 2021:

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى