أحدث الاخبارأحدث الاخبار: الارهاب والتطرف الديني

الحقيقة مؤكدة تتجسد في مأزق الإطاحة بنظام الملالي

علی الرغم من قسم المعمم رئيسي أن النظام الفاشي لا يعاني من أي مأزق

الاعتراف بمأزق نظام الملالي

 

الکاتب – موقع المجلس:
يقسم المعمم رئيسي كل مرة أن النظام الفاشي لا يعاني من أي مأزق، ولكن ما هي الحقيقة؟

ذكرت قناة “شبكه خبر” المتلفزة، التابعة لنظام الملالي، في 3 نوفمبر 2021 أن:

رئيس الجمهورية قال فى اجتماع مقر التنسيق الاقتصادى للحكومة أنه ليس هناك أي عائق في طريق حل مشاكل البلاد.

قال محسن زنكنه عضو لجنة التخطيط والميزانية لمجلس شورى الملالي: استنفذت الحكومة أموالها على أساس، وليست هناك أموال لنتحدث عنها.

ذكرت قناة “افق” المتلفزة، التابعة، في 1 نوفمبر 2021 أن:

حق شناس:

11,000,000 شخص فقط يعيشون تحت خط الفقر. وأعلن مستشار السيد قاليباف أن سعر البيض أصبح 3000 تومان، مما يعني أن المواطنين يعيشون في قلق وحيرة إلى حد بعيد.

كابوس تكرار #انتفاضة نوفمبر 2019 يخيم على نظام خامنئي

وقال أحد المواطنين:

هذا هو وضع مواطنينا في الساعة الـ 12:30 ليلًا يا سيد خامنئي. وعندما تأتي تقول إننا حققنا الرقم القياسي، وهذا هو الرقم القياسي الذي حققته يا سيد خامنئي.

وهذا هو ما قاله المعمم رئيسي، في 26 أغسطس 2021.

حيث قال:

إننا في ظل نظام ولاية الفقيه لا نعاني من أي مأزق! لا نعاني من أي مأزق!

وقال الخبير الحكومي، راغفر، في 27 أكتوبر 2021 متساءلًا: من هم أصحاب رؤوس الأموال اليوم؟ هم الأرستقراطيون الذين يديرون الحكومة اليوم.

عناصر أمية في حكومة رئيسي والعجز في حل مشاكل الشعب الإيراني

وقال أحد المواطنين: في الحقيقة، أنت لا تخجل يا سيد خامنئي. إذ كيف يجب أن يكون أبناء إيران التي تملك ثُمن من ثروات العالم جوعى وفقراء إلى هذا الحد؟ أذلَّك الله وأبادك من على وجه الأرض.

وكرر المعمم الجلاد رئيسي ذلك في 11 أكتوبر 2021.

حيث قال في 11 أكتوبر 2021: إننا لا نعاني من أي مأزق في البلاد.

وقال الخبير الحكومي، راغفر، في 27 أكتوبر 2021: إذا لم تكن هذه حكومة، فهذا يعني أننا لسنا لدينا حكومة في البلاد. وهذا يعني أنه إذا تم إغلاق أبواب العديد من هذه الوزارات اليوم، فلن يحدث أي تغيير في سبل عيش المواطنين.

وقد بدأ التضليل وقلب الحقائق منذ بداية استيلاء خميني على السلطة عنوة. وورث عنه كل من خامنئي ورئيسي هذا الأسلوب الشيطاني. والجدير بالذكر أن ما يسعى رئيسي إلى التستر عليه، هو حقيقة مؤكدة تتجسد في مأزق الإطاحة.

وقال أحد المواطنين:

انتشار الاحتجاجات في إيران

الموت لخامنئي، وفلتسقط الجمهورية الإسلامية، وندعو الله أن يقتلعك من جذورك يا خامنئي يا مَن تسببت في بؤس أبناء الوطن. وأدعوا الله أن أراك يومًا ماثلًا أمام العدالة في المستقبل القريب.

اللهم عجِّل بحلول هذا اليوم.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى