أحدث الاخبارأحدث الاخبار: ايران والعالم

مقتطفات من الصحف الحکومیة في ایران لیوم الاثنين 17 ینایر

حذرت الصحف الصادرة في ايران اليوم من“ظروف المجتمع الخطيرة” و فساد نظام الملالي

مقتطفات من الصحف الحکومیة في ایران لیوم الاثنين 17 ینایر

واكدت اهمية مؤشر الرغبة في الاحتجاج وامكانية أن يتجلى هذا الاحتجاج في سلوكيات منحرفة او مخالفة للمعايير.

الکاتب – موقع المجلس:

حذرت الصحف الصادرة في ايران اليوم مما وصفته بـ “ظروف المجتمع الخطيرة” سواء فيما يتعلق بالغاء تسعير العملة بـ 4200 تومان لكل دولار او تأخير رفع العقوبات في محادثات فيينا، كما اشارت الى تداول اعترافات حول أبعاد الفساد والنهب الذي يمارسه قادة النظام.

تحت عنوان “جرس إنذار سوء السلوك الاجتماعي” نشرت صحيفة شرق مقالة أشارت فيها إلى الدور “الكبير” للنظام في ظهور سلوكيات مخالفة للمعايير.

واشارت المقالة الى ” أنهم كذبوا بسهولة على الناس على شاشة التلفزيون، نسبوا الإسراف إلى الآخرين، لكنهم هم أنفسهم الذين يبلغ عددهم حوالي 200 شخص ذهبوا إلى الولايات المتحدة مع عائلاتهم لحضور الجمعية العامة للأمم المتحدة، للاستمتاع ودفع مبالغ طائلة من بيت المال” .

وذكرت ان نظام الملالي قدم كثيرا من الوعود الكاذبة بشأن توفيرالإسكان و معالجة البطالة والتضخم من شأنها في حال تحققها حل المشاكل في وقت قصير.

وفي مقالة بعنوان ” ليس لدى الحكومة خارطة طريق محددة في مجال الاقتصاد والسياسة” نقلت صحيفة ستارة صبح عن علي صوفي كشفه أسماء بعض أقارب ”ابراهيم رئيسي“ ووزراء آخرين تم تعيينهم في مناصب حكومية رفيعة واشارته الى ان “الوضع الخطير الذي يواجه التعيينات الآن يقرب البلاد من الهاوية”.

ونشرت صحيفة ابتكار تقريرا تحت عنوان “الفضاء السيبراني يطرق الخيمة الإعلامية الرسمية” جاء فيه انه “عندما يهاجمك العدو و يتحداك ويستهدفك، تتغير القاعدة أيضا وتتطلب منك الدفاع بكل قوتك وسرعتك. خاصة وأننا نعلم أنه إذا أصابنا سيسلب منا القدرة على الحركة ويذلنا” مشيرة الى أن رائحة البانيا تفوح من هذا العدو.

في السياق ذاته علقت صحيفة ستارة صبح على اعتراف نائب وزير الداخلية قائلة انه “على مر السنين حققنا مؤشرات تبعث على القلق بدرجة كبيرة” مشيرة الى زيادة الرغبة في إجراء تغييرات جوهرية في البلاد.

واكدت اهمية مؤشر الرغبة في الاحتجاج وامكانية أن يتجلى هذا الاحتجاج في سلوكيات منحرفة او مخالفة للمعايير.

واشارت الصحيفة في تقريرها الى انخفاض قدرة الناس على المرونة مع تزايد الضغوطات الافتصادية والمعيشية.

وتضمنت الصفحات الأولى من الصحف الحكومية عناوين متناقضة حول سبب الانفجار الذي دوى في المحافظات الخمس الغربية من البلاد، إلى جانب تصريحات متناقضة حول آفاق مفاوضات الملف النووي.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى