أحدث الاخبار: اخبار المقاومة الايرانيةأحدث الاخبار

خطة النقاط العشر للسیدة مريم رجوي للحل في ايران.

جون بيركو يجدد تاييده للخطة و یدعو المجتمع الدولي الى توجيه رسائل قوية للملالي

خطة النقاط العشر للسیدة مريم رجوي للحل في ايران.

واستغرب التمييز بين متشددين واصلاحيين في نظام الملالي مشيرا الى صورة ايران كدولة راعية للارهاب في مختلف انحاء العالم.

الکاتب – موقع المجلس:

خلال كلمته في مؤتمر حضرته شخصيات دولية عقد في باريس مؤخرا جدد رئيس مجلس العموم البريطاني السابق جون بيركوالتاكيد على تأييده لخطة النقاط العشر التي طرحتها رئيسة الجمهورية المنتخبة من المقاومة مريم رجوي للحل في ايران.
واشارالى عناصر الخطة المتعلقة بالاقتراع العام، والتعددية، والتي من شانها اتاحة المنافسة الديمقراطية والسياسية.

واعرب بيركو عن دعمه للتحقيق في مذبحة عام 1988 للوصول الى الجزء السفلي من الفظائع المروعة مشددا على اهمية شمول التحقيق إبراهيم رئيسي لارتكابه جرائم ضد الإنسانية.

واستغرب التمييز بين متشددين واصلاحيين في نظام الملالي مشيرا الى صورة ايران كدولة راعية للارهاب في مختلف انحاء العالم.

لدى استعراضه ملف حقوق الانسان اشار الى سلسلة من الأمثلة منذ بداية العام الحالي، حيث حُكم على ثلاث نساء تتراوح أعمارهن بين 59 و 62 و 69 عامًا بالسجن لمدة 12 عامًا لدعمهن منظمة مجاهدي خلق.على اثنين بالسجن خمس سنوات وآخر بالسجن عامين بتهمة العمل ضد الأمن القومي للبلاد التي اعتبرها غامضة وغير مفهومة.

وتطرق لاعتداء قوات النظام الأمنية على المزارعين المطالبين بحقوقهم، مشيرا الى ان حسن روحاني أنهى فترة حكمه التي دامت ثماني سنوات بتنفيذ ما يقرب من 5000 عملية إعدام شملت سجناء سياسيين .

وقال انه وفقًا للإحصائيات، قُتل 77 إيرانيًا على الأقل في عام 2021 نتيجة عمليات القتل التعسفي مما يعني ان هذه الممارسات تحولت الى ظاهرة.

وجاء في كلمته ان النظام الآن في أضعف حالاته، حيث يواجه أزمة خطيرة في الداخل، داعيا الى توجيه رسالة واضحة إلى الملالي مفادها انه إذا لم يتخل نظامهم عن برنامج أسلحته النووية، سيتم تطبيق قرار الأمم المتحدة المعلق مرة أخرى، مشيرا الى ان هذه هي اللغة التي يفهمها نظام الملالي.

واضاف أن شعار ليسقط الظالم سواء كان الشاه او المرشد الاعلى هو شعار مهم و فكرة لا للشاه ولا للديكتاتورية الدينية ولا للثيوقراطية ونعم للديمقراطية فكرة صائبة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى