أحدث الاخبار: أخبار أشرف وليبرتي

عقب المجزرة في أشرف رجال المالكي يصعدون التضييقات التعسفية في ليبرتي

المجزرة والاعدام الجماعي في أشرف – رقم 78
عقب المجزرة والاعدام الجماعي في آشرف صعد رجال المالكي أعمالهم التعسفية والاضطهادية ضد سكان ليبرتي. صادق محمد كاظم واحمد خضير وحيدر عذاب ثلاثة رجال لرئاسة الوزراء ومن العناصر المتورطة في المجازر في أشرف هم منفذو هذه السياسة الاجرامية. احمد خضير وحيدر عذاب كان لهما دور نشط في مجزرة الأول من ايلول/سبتمبر في أشرف. حيدر وصادق مطلوبان للمحكمة الاسبانية بسبب الجريمة ضد المجتمع الدولي. – القوات التابعة لرئاسة الوزراء العراقية وبأمر من احمد خضير يقومون يوميا بتسلق جدران مدخل المخيم ويقومون في عمل غير قانوني واستفزازي بالتصوير والتقاط الصور عن السكان والمواقع وخاصة اولئك المضربين عن الطعام داخل المخيم لكي يستخدموا من هذه الصور والافلام في اجرائاتهم القمعية اللاحقة.
– ليلة الاثنين 7 تشرين الأول/ اكتوبر قام اثنان من العناصر التابعة لرئاسة الوزراء العراقية وبأمر من الرائد احمد خضير برشق الحجارة نحو قاعة تجمع المضربين عن الطعام. هذه الاجراءات تماثل أعمال الأذى والاعتداءات التي كان احمد خضير يمارسها طيلة الاعوام الأربعة الماضية تمهيدا للاعتداء والهجوم على السكان.
– احمد خضير منع دخول بعض المواد الغذائية التي كان السكان قد اشتروها بحجة الفحص والتفتيش.
– انه وفي يوم 7 تشرين الأول/ اكتوبر منع دخول العجلة المخصصة لحمل النفايات والتي استأجرها السكان ومنع تفريع النفايات.
– احمد خضير وفي يوم 8 تشرين الأول/ اكتوبر وبأمر من رئاسة الوزراء العراقية منع دخول أربعة تجار عراقيين كانوا قد ذهبوا الى ليبرتي للتباحث حول شراء بعض من آموال السكان في آشرف.
– احمد خضير وفي يوم 8 تشرين الأول/ اكتوبر منع الكثير من المواد اللوجستية للسكان من أمثال قطع العجلات ومعدات تصليح لبعض المواد الضرورية المشتراة من قبل السكان.

أمانة المجلس الوطني للمقاومة الايرانية
10 تشرين الأول/ اكتوبر 2013

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى