أحدث الاخبار: حقوق الانسان في ايران

فيديو وثائقي مؤثر

إيران.. شب حريق في تدفئة نفطية في قاعة الدرس وثروات خامنئي الهائلة!
قبل فترة انفطرت قلوب الجميع عند سماع خبر بشأن مصرع تلميذات نتيجة حريق في مدرسة «أسوه».

سبب الحادث:

شب حريق في تدفئة نفطية في قاعة الدرس!

المدارس خارج المعاييرالقياسية في إيران المنكوبة بالملالي تجعل التلاميذ يواجهون أخطارًا تهدد أرواحهم كل عام.

إيران.. شب حريق في تدفئة نفطية في قاعة الدرس وثروات خامنئي الهائلة!

سؤال: هل يمكن حل هذه المشكلة؟

هناك حوالي نصف مليون فصول دراسية في إيران. نحن نفترض لا يوجد في هذه المدارس جهاز تدفئة.

سعر الشوفاج المنزلي حوالي 40 دولارًا. إذا تم تهيئة جهاز شوفاج لكل صف يصبح مايقارب 20 مليون دولار.

500،000 صف × 40 دولار = 20 مليون دولار

هل تعرف أن ميزانية رحلات خامنئي في عام 2018 تبلغ 83 مليون دولار؟! أي، على حساب رحلة واحدة للولي الفقيه المتخلف، يمكن توفير أربعة شوفاج منزلي لكل صف دراسي في إيران!

هل تعلم أن مخصصات «جامعة المصطفى العالمية» التي تقوم بإعداد الملا والإرهابي لبلدان أخرى، هو 25 مليار دولار؟!

أي بمخصصاتها ، يمكن تزويد جميع المدارس في إيران بالشوفاج المنزلي. ويبقى هناك مبلغ إضافي!

هل تعرف مخصصات مركزخدمات الحوزة العلمية الذي تبلغ 10.5 مليار دولار والذي يروج أفكار رجعية؟ مما يعني أن أكثر من نصف مدارس إيران يمكن تهيئة الشوفاج لها بهذا المبلغ؟

هل تعلم أن مئات المؤسسات الأخرى العشوائية مثل مؤسسة سعدي ومجلس تعيين سياسة لأئمة الجمعة، والمجمع الديني العالمي، والمجلس الأعلى للمناطق ومعهد نشر آثارخميني و … بهدف تدريب الإرهابيين تكفي مخصصاتها لتحديث جميع المدارس الإيرانية؟

لكن بالنسبة للملالي الحاكمين فإن الحكم مهم لهم فقط، وليست حياة أطفال إيران!

يذكر انه اصدر المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية بيانا بعد مصرع اربع تلميذات بلوشيات في حادث حريق مروع في مدرستهن جاء فيه تعازي رئيسة لجنة التعليم في المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية لمصرع أربع تلميذات.

واضافت رئيسة لجنة التعليم والتربية في المقاومة الإيرانية إن وقوع هذه الحوادث التي تجرح قلوب أي مستمع هو مجرد واحدة من نتائج سلطة نظام ولاية الفقيه الغارق في الفساد والجريمة. وطالما أن هذا النظام قائم، فإن الأطفال الإيرانيين، لا يحظون في الحياة بشيء سوى الفقر والعوز، وجميع أنواع الحرمان، والقمع والتعذيب والاحتراق حيّا في نار مشتعلة. الطريقة الوحيدة لعلاج كل هذه الآلام هي التوحيد والتضامن بين جميع الطبقات للإطاحة بحكم ولاية الفقيه وتحقيق الحرية والديمقراطية في إيران.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى