أحدث الاخبار: حقوق الانسان في ايران

أعداد مروّعة للوفيات في إيران.. أكثر من 10500 ضحية في 212 مدينة

موجة اعتقالات في مدن مختلفة بتهمة نشر إشاعات ونقل أخبار عن المتوفين جراء كورونا
أوامر خامنئي القمعية للجيش لمناورة الحرب البيولوجية
بعد يوم واحد من اتهام الولايات المتحدة بإنتاج فيروس كورونا

أعلنت منظمة مجاهدي خلق الإيرانية عصر اليوم الاثنين، 23 مارس، أن عدد الوفيات جراء كورونا قد ارتفع بشكل صادم في 212 مدينة ليتجاوز10500 شخص.

عدد الضحايا في مدينة أصفهان يتجاوز 600 وفي كاشان 500 وفي محافظة أصفهان كلها مالايقل عن 1262. حتى الآن في خراسان الرضوية 872، في زنجان 83، في اردبيل 160، في كلستان 536، في خوزستان 369، في كوهكيلويه وبوير أحمد 41 وفي سمنان 40 بالإضافة إلى المتوفين في المحافظات الأخرى.
قال أطباء في محافظة كيلان إن العديد من الأشخاص الذين غادروا المستشفى توفوا في بيوتهم في غضون أسبوع، لكن أعدادهم لا تسجل من بين وفيات كورونا.
وبحسب وكالة الأنباء الرسمية للنظام، أعلنت جامعة قم للعلوم الطبية: «أصيب 40 طبيبًا و130 ممرض وممرضة بهذا الفيروس أثناء خدمة المرضى». وفي الوقت نفسه، أعلن د. زالي، رئيس لجنة مكافحة كورونا في طهران، عن نمو 5٪ من المرضى في المراكز العلاجية ونمو بنسبة 12٪ من المرضى المصابين بأمراض خطيرة الذين يحتاجون إلى دخول المستشفى في المحافظة. يتم سماع سيارات الإسعاف باستمرار في مناطق مختلفة من طهران والمدن الأخرى.
هذا ويمنع نظام الملالي بشدة من الكشف عن عدد القتلى، وتستمر موجة الاعتقالات في مدن مختلفة بتهمة نشر الشائعات ونشر الأخبار عن كورونا.

آفاد ناصر خداياري، ممثل وزارة الإرشاد، في 21 مارس في اجتماع للجنة مكافحة كورونا في أذربيجان الغربية اعتقال 9 من القائمين بنشر إشاعات، وقال: «لقاءات مع مسؤولي شرطة ”فتا“ والجيش وقوات الحرس ومؤسسة الإذاعة والتلفزيون ودراسة إجراءات مكافحة كورونا في الفضاء الإلكتروني كانت واحدة من الخطط الأخرى لهذه اللجنة».

كما أعلن الحرسي حسين شهريار، قائد قوى الأمن في مدينة ماكو عن اعتقال من أهانوا السلطات في الفضاء المجازي، قائلاً إن أي إهانة للمسؤولين ونشر الأكاذيب (فيما يتعلق بكورونا) ستعتبر جريمة وأن شرطة ”فتا“ ستتعامل مع مرتكبيها حسب ما نص عليه القانون. وفي أصفهان، تم اعتقال بعض الأشخاص بهذه التهمة التي أعلنها الملالي.

أعلن قائد قوى الأمن الداخلي في محافظة أردبيل، هوشنك حسيني، عن اعتقال 11 متهمًا على الإنترنت في قضية كورونا.
من جهة أخرى، أعلن الجيش تسلم أوامر هيئة الأركان العامة لتمرين الحرب البيولوجية.

يأتي أمر خامنئي القمعي بمناورة الحرب البيولوجية بعد يوم واحد من اتهام الولايات المتحدة بإنتاج وتصدير فيروس كورونا، وتبين أن تصريحات خامنئي السخيفة كانت مقدمة لمزيد من حملات الاعتقالات التالية.

أمانة المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية
23 مارس (آذار) 2020

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى