أحدث الاخبار: أخبار الاحتجاجات في ايران

تجمع احتجاجي لمواطني مدينة خاش بمحافظة سيستان وبلوشستان ضد نظام الملالي

تجمع احتجاجي لمواطني مدينة خاش
أفادت التقارير الواردة أن مجموعة من المواطنين بمدينة خاش نظموا تجمعًا احتجاجيًا أمام القائممقامية للاحتجاج على حالة محطات الوقود ومصادرة الوقود على أيدي أذناب النظام.

في وقت سابق بتاريخ 31 مايو 2019 احتشدت مجموعة من أهالي مدينة خاش في محافظة سيستان وبلوشستان أمام القائممقامية للاحتجاج على تنفيذ خطة «بطاقات ذكية» لبطاقات الوقود.

كما يوم الخميس 30 مايو 2019 انتشرت صور من احتجاجات أهالي مدينة خاش في مواقع التواصل الاجتماعي أمام مقر القائممقامية للاحتجاج على خطة «بطاقات ذكية» لبطاقات الوقود.

في هذه الصور، قام المتظاهرون بإغلاق الشوارع المحيطة بالقائممقامية وأحرقوا عددًا من الإطارات، مطالبين بإيقاف تشغيل بطاقات الوقود.

ووفقًا لشهود أن قائد قوى الأمن الداخلي للمدينة وعدد من رجال الأمن حضروا الموقع بعد تجمع المواطنين أمام القائممقامية، ووعدوا بمتابعة الأمر وبهذا تفرق المجتمعون.

منذ ذلك الحين، واصل المواطنون والمتظاهرون احتجاجاتهم بحرق عدد من إطارات السيارات في الشوارع.

في وقت سابق يوم السبت ، 15 يونيو 2019 ، قتلت عناصر الحرس المجرمة العشرات من المواشي التي استخدمها ناقلو الوقود الكادحون بشكل مروع.

ويأتي ذلك في وقت تقوم فيه قوات الحرس بشكل منهجي بتهريب الوقود في أرتال مكونة من مئات صهاريج لتهريب الوقود لتأمين نفقاتها والقوات العاملة لها بالوكالة.

وتجدر الإشارة إلى انه راجت مهنة نقل الوقود بسبب البطالة والكساد مهنة تربية المواشي والزراعة في محافظة سيستان وبلوشستان.

تجمع اعتراضی مردم خاش

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى