أحدث الاخبار: أخبار الاحتجاجات في ايران

إيران .. منظمة العفو الدولية تدعو إلى إطلاق سراح المعتقلين في احتجاجات نوفمبر

منظمة العفو الدولية
أطلقت منظمة العفو الدولية نداء للتوقيع تطالب فيه بإطلاق سراح المعتقلين في نوفمبر الماضي في إيران.
ودعت منظمة العفو الدولية إلى إطلاق سراح جميع المعتقلين، محذرة من احتمال تعذيب المحتجزين المعتقلين في نوفمبر الماضي وإساءة معاملتهم.وقد حذرت المنظمة الدولية من أن المحتجزين لا يتعرضون للضرب وسوء المعاملة فقط ، ولكن الكثير منهم لا يستطيعون الوصول إلى الأسرة والمحامين.

ووفقًا لمنظمة العفو الدولية، فإن الأطفال بعمر15 سنة هم أيضًا من بين المحتجزين ويُحتجزون في حجز البالغين وفي السجون التي يكون فيها التعذيب شائعًا في النظام الإيراني.

إقرأ أيضا:

أبشع صنوف التعذيب ..واعتقال أسر الشهداء لمنعها من إقامة مراسيم الأربعينية

على الأمم المتحدة التحرك فورا لوقف الجرائم ضد الإنسانية، وإرسال بعثة دولية لزيارة السجناء

ترسم التقارير الواردة من داخل إيران صورة قاتمة للتعذيب الوحشي في سجون طهران (”فشافوية“ و”إيفين“ و”جوهردشت“) ومدن أخرى في إيران على معتقلي الانتفاضة والظروف الحرجة فيها. في حين يهدد نظام الملالي أسر الشهداء بشكل منهجي واعتقل بعضها لمنعها من إقامة مراسيم أربعينية لشهداء الانتفاضة. وأعلنت منظمة مجاهدي خلق الإيرانية:

1. يقوم النظام بتعذيب أنصار منظمة مجاهدي خلق في سجون طهران ومختلف المدن الإيرانية لإنتزاع اعترافات قسرية منهم. ويتعرض الضحايا للضغوط ليعترفوا بأنهم تلقوا أموالاً من مجاهدي خلق لإشعال النار في البنوك، أو أن مجاهدي خلق أمرهم بإطلاق النارعلى متظاهرين أبرياء. ويملي محترفو التعذيب بالسجن على الضحايا بأن يكرروا أكاذيب الملالي في اعترافاتهم القسرية بأن منظمة مجاهدي خلق تمولها إسرائيل والسعودية. … .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى