أحدث الاخبار: اخبار المقاومة الايرانية

أغلبية مجلس الشيوخ الفرنسي تعلن في مؤتمر بحضور وكلمة السيدة مريم رجوي

maryamparis12jan-1عن دعمها للمقاومة الإيرانية وسكان أشرف
السيدة رجوي:
•       شن عدد من عملاء النظام الإيراني في العراق وبالتواطؤ مع القوات العسكرية هجوماً على أشرف ورشقوا السكان بالحجارة والزجاجات الحارقة وأصابوا 176 بجروح بينهم 91 من النساء المجاهدات.
•       إني أدعوكم إلى تنظيم حملة دولية لإنهاء معاناة أشرف والتعذيب النفسي الذي يمارسه عملاء النظام الإيراني.

بيان غالبية مجلس الشيوخ الفرنسي:
•       على الحكومة الفرنسية ومن موقع مسؤوليتها كعضو دائم في مجلس الأمن الدولي أن تطالب الأمم المتحدة بالحضور الأنشط في دعم حقوق سكان أشرف وأن تتولى مسؤولية حمايتهم.
•       إننا نعتقد أن على الولايات المتحدة أن توفر الضمانات الكافية لحماية سكان أشرف عملاً بمشروع القرار 704 للكونغرس الأمريكي الذي يدعمه غالبية أعضاء مجلس النواب الأمريكي.
•       على فرنسا أن تدعو الحكومة العراقية إلى الاعتراف بحقوق سكان أشرف كأفراد محميين بموجب اتفاقية جنيف الرابعة.
يوم الأربعاء 12 كانون الثاني (يناير) 2011 أقيم مؤتمر في قصر لوكسمبورغ في مجلس الشيوخ الفرنسي للإعلان عن دعم غالبية مجلس الشيوخ الفرنسي للمقاومة الإيرانية وسكان أشرف. وقدم السناتور جان بير ميشل في هذا المؤتمر الذي حضرته السيدة مريم رجوي رئيسة الجمهورية المنتخبة من قبل المقاومة الإيرانية كضيف شرف بيان غالبية مجلس الشيوخ الفرنسي لدعم المطالب الديمقراطية للشعب الإيراني وحماية المجاهدين الأشرفيين، إلى السيدة مريم رجوي. وفي هذا المؤتمر الذي جاء عقب الاعتداء الإجرامي من قبل الفاشية الدينية الحاكمة في إيران والقوات العراقية المؤتمرة بإمرة لجنة قمع أشرف على سكان مخيم أشرف وكذلك عقب الحكم الصادر عن المحكمة الاسبانية وبدء التحقيق في الهجوم الإجرامي الذي وقع في تموز 2009، طالب أعضاء مجلس الشيوخ الفرنسي وبقية الشخصيات المشاركة في المؤتمر بحل عاجل للجنة قمع أشرف في رئاسة الوزراء العراقية ووقف التعذيب النفسي بحق المجاهدين الأشرفيين باستعمال 180 مكبرة صوت ومحاكمة ومعاقبة المسؤولين عن قمع والحصار والقتل خلال العامين الماضيين.
بيان غالبية مجلس الشيوخ الفرنسي لدعم المقاومة الإيرانية وأشرف
أبناء الشعب الإيراني وبانتفاضته وبشعار الموت للديكتاتور والموت لخامنئي وتحيى الحرية أثبتوا أنهم يطالبون إنهاء الديكتاتورية الدينية. ان الدور الريادي للنساء والشباب بشكل خاص جدير بالإشادة. المئات من المعتقلين أحيلوا إلى المحاكم ليتم محاكمتهم بتهمة المحاربة ومعاداة النظام الديني الحاكم. فيما حذرت منظمة العفو الدولية من المحاكمات المختلقة وإعدام أنصار مجاهدي خلق ممن اعتقلوا مؤخراً في التظاهرات السلمية واتهموا بالمحاربة. النظام الإيراني ومن أجل أن يكون مطلق الأيدي في قمع الانتفاضة  داخل إيران، يعمل على تصفية 3400 من المعارضين الإيرانيين في أشرف. إن الهجوم المميت الذي شنته القوات العراقية على أشرف بناء على طلب من النظام الإيراني في تموز 2009 خلف مقتل 11 شخصاً و 500 جريح في صفوف السكان العزل. وأدان العالم هذه الجرائم. الشعب الإيراني ينادي بفصل الدين عن الدولة وإقامة جمهورية تعددية. إيران دون إعدام وغير نووية تتعايش مع الدول الأخرى في تفاهم تشكل ضماناً للسلام العالمي. السيدة مريم رجوي رئيسة الجمهورية المنتخبة من قبل المقاومة الإيرانية رفضت المساومة مع الملالي والهجوم العسكري الخارجي في إيران، تدعو إلى المقاومة بوجه الاستبداد الديني والتضامن الوطني للإيرانيين. وهذا يمكن أن يشكل أساساً للتغيير الديمقراطي في إيران. حان الوقت لكي يتخذ الاتحاد الأوربي عزم الشعب الإيراني لنيل الحرية بمحمل الجد بقوة. فأول خطوة هي الدعم الكامل للانتفاضات الشعبية. يجب التأكيد على أن النظام الدكتاتوري الديني يفتقر إلى الشرعية. على الحكومة الفرنسية ومن موقع مسؤوليتها كعضو دائم في مجلس الأمن الدولي أن تطالب الأمم المتحدة بالحضور الأنشط في دعم حقوق سكان أشرف وأن تتولى مسؤولية حمايتهم. إننا نعتقد أن على الولايات المتحدة أن توفر الضمانات الكافية لحماية سكان أشرف عملاً بمشروع القرار 704 للكونغرس الأمريكي الذي يدعمه غالبية أعضاء مجلس النواب الأمريكي. كما على فرنسا أن تدعو الحكومة العراقية إلى الاعتراف بحقوق سكان أشرف كأفراد محميين بموجب اتفاقية جنيف الرابعة.
وقالت السيدة مريم رجوي: «إن أشرف هو رمز الصمود والمقاومة من أجل الحرية ومصدر إلهام للشعب الإيراني.. الأشرفيون يلعبون في إيران  نفس الدور الذي لعبته المقاومون من أجل فرنسا أثناء احتلال فرنسا من قبل النازية.. نظام الملالي أدرى من أي شخص آخر الدور الريادي لأشرف ولهذا السبب ركز جهده على تصفية حركة المقاومة الإيرانية والقضاء على أشرف.. قبل خمسة أيام وعقب زيارة وزير خارجية النظام إلى العراق، شن عدد من عملاء النظام الإيراني في العراق وبالتواطؤ مع القوات العسكرية هجوماً على أشرف ورشقوا السكان بالحجارة والزجاجات الحارقة وأصابوا 176 بجروح بينهم 91 من النساء المجاهدات.. واستنادا إلى الصور والأفلام فإن القوات العراقية شاركوا في الاعتداء على أشرف.. إني أدعوكم إلى تنظيم حملة دولية لإنهاء معاناة أشرف والتعذيب النفسي الذي يمارسه عملاء النظام الإيراني.. أنا أدعوكم إلى العمل على حل لجنة قمع أشرف في رئاسة الوزراء العراقية التي هي المسؤولة عن جميع هذه الجرائم».
  السناتور جان بير ميشل: «من الموقعين على بيان غالبية مجلس الشيوخ الفرنسي هناك وجوه بارزة من مختلف الكتل السياسية ومنها نائب رئيس مجلس الشيوخ روبر لوار الذي سيحضر  المؤتمر بعد لحظات بالإضافة إلى رؤساء لجان منها لجنة القوانين ولجنة الشؤون الاقتصادية ونائب رؤساء اللجان وكذلك بينهم بعض رؤساء مجالس المناطق ومجالس المحافظات والوزراء السابقين.. وقبلنا كانت غالبية الجمعية الوطنية الفرنسية وبعدها 5000 من رؤساء البلديات قد وقعوا بيانات مماثلة.. بيان النواب تم تقديمه إلى السيدة مريم رجوي في الجمعية الوطنية وبيان رؤساء البلديات خلال حفل اقيم في بلدية المنطقة الأولى بباريس.. إن هذه الموجة من التضامن المشروع مع المقاومة« الإيرانية لا تقتصر على الحدود الفرنسية وإنما هناك 30 برلماناً في أوربا ومجلس النواب الأمريكي وبرلمانات أستراليا وكندا وبرلمانات دول عربية بدورهم أعلنوا دعمهم لأشرف ومقاومة الشعب الإيراني.. ولكن الأمر المهم للغاية هو البيان الصادر عن البرلمان الأوربي في 25 تشرين الثاني (نوفمبر) 2010 بالأغلبية التي تشمل نواب جميع الدول الأعضاء في الاتحاد الأوربي وبالطبع جميع التنظيمات السياسية المتمثلة في برلمان الاتحاد الأوربي.. من جانب آخر وخلال الشهور الأخيرة تم تقديم عدد من اللوائح في الكونغرس الأمريكي.. ففي الأولى تطالب غالبية النواب من الرئيس الأمريكي أن تتولى أمريكا مسؤولية حماية أشرف أما اللائحة الثانية التي تحمل تواقيع 110 من النواب فتطالب بشطب اسم منظمة مجاهدي خلق الإيرانية من قائمة المنظمات الإرهابية الأجنبية. وأما الضيف الشرف لمؤتمرنا اليوم هو المحامي خوان غارسه الذي له سجل رائع في الدفاع عن حقوق الإنسان وكان من المستشارين السياسيين لسالوادور آلنده في تشيلي.. انه اليوم وباعتبار الأهلية العامة للمحاكم واستنادا إلى شكوى سكان أشرف في اسبانيا، شكل ملفاً لمحاكمة أولئك الذين شنوا هجوماً على سكان مخيم أشرف وباعتقادي يمكن أن نهنئه ونهنئ الجهاز القضائي الاسباني بأسره».
الدكتور خوان غارسه قال في كلمته: «أثناء مشاهدة الصور الأخيرة لأفلام أشرف لفت انتباهي شيئان الأول حضور القوات المرتدية الزي العسكري وهي تابعة لنوع من الانضباط وهي كانت حاضرة المشهد ولكنها لم تبد أي رد فعل وفي بعض الأحيان شاركت في إلقاء الحجارة.. الرشق بالحجارة في هذه المنطقة من العالم يذكرني بعمليه الرجم كما أن هذا الوضع يذكرني بما يعرف بـ «يوكروم» أي بمعنى الهجوم والنهب من قبل الأنذال البلطجيين.. السناتور ميشل تحدث حول الحركة العالمية للتضامن والإجماع السياسي الذي حصل في عدة دول وهذا مهم للغاية ولكنني أريد أن أبدي رأيي وبشكل موجز حول الجانب القانوني لما يحصل في أشرف.. لأن الحقوق الدولية ليست صامتة أمام هذه الأحداث وهذه النماذج.. فهناك مجموعة واسعة من القواعد والضوابط الدولية التي وقع العراق على بعض منها.. أقصد بشكل خاص اتفاقية جنيف وكذلك العهد الدولي الخاص بالحقوق المدنية والسياسية الذي ليس لا يجيز وقوع هكذا وقائع فحسب وإنما يؤكد أيضًا معاقبة المسؤولين عنها.. أكثر من 180 مكبرة صوت أطراف المخيم وبأصوات مزعجة تبثها ليل نهار تمثل التعذيب والمعذبون وحسب المعمول يقيمون تأثيرات عمليات التعذيب هذه، فهذا العمل يعارض اتفاقية جنيف والاتفاقية الدولية لمناهضة التعذيب ويناقض جوهر الإنسانية.. لذلك يجب وقف هذه العمليات.. الضابط العراقي عبدالحسين الشمري سواء يمثل أمام المحكمة أو لا يمثل فله الحق في تعيين محام له وإذا لم يقم بذلك فالمحكمة الاسبانية ستعين له محامياً وإذا لم يمثل أمام المحكمة، فان الحقوق الدولية أخذت بالحسبان بعض الإجراءات الأخرى مثل مذكرة اعتقال دولية التي هي نافذة».
السناتور لوئي مرماز: «جدير بالتهنئة للقضاء الإسباني الذي ينظر في الجريمة المروعة التي وقعت في أشرف واستدعت الضابط العراقي المتهم في التورط في أحداث أشرف للمثول أمام المحكمة.. وبعد الضابط العراقي استهدفت المحكمة الاسبانية الحكومة العراقية أيضا كونها قد قامت بالتعتيم على أعمال الضابط. لهذا السبب إننا اجتمعنا هنا بقوة لنقول للشعب ولكم السيدة الرئيسة إننا نشعر بالتضامن مع نضالكم.. ونحرص على الضغط على المجتمع الدولي وطبعا نبدأ من حكومتنا  لتتحقق العدالة بالنسبة للشعب الإيراني».
ماريو إستازي – رئيس نقابة المحامين في باريس (1987-1986) :في كل مرة نتحدث فيه عن أشرف، طبعًا نواجه حقائق عصيبة. عند ما نقول 3000 شخص هذا يعني إنسان واحد ثلاثة آلاف مرة، ليس هذان المفهومان مفهومًا واحدًا، أي مصير الإنسان ثلاثة آلاف مرة وأمل إنسان ثلاثة آلاف مرة وأحيانًا يعني المعاناة والتألم ثلاثة آلاف مرة.
نحن المحامين الفرنسيين سوف نتمكن من الآن فصاعدًا من تأكيد ما حدث في المحكمة الإسبانية لكي يحسن إدراك ما نسعى من أجله.
المنظمة التي التف حولها جميع الإيرانيين سواء داخل إيران أو خارجها.
السيناتورة بريز اخياري :إني أحيي ما فعلها الإسبان، إنهم وفي هذا المجال أصبحوا رأس النافذة. حقيقة أنهم يستحقون التكريم. وفي ما يتعلق بأشرف علي أن أقول إننا نعتبر أنفسنا إيرانيين أشرفيين قدر ما تقتضي الحاجة.
السيناتورة برنادت دوبون :طبعًا إني أعلن عن تضامني مع أهداف المؤتمر لدعم المقاومة الإيرانية. إني مسيحية كاثوليكية يحترم جميع المذاهب، فعلى ذلك لا يمكن لي أن أفهم كون شعب أو دولة يدار من قبل نظام حكم ديني يقمع الآخرين وخاصة يقمع مقاومتكم.
السيناتور جان كلود فركون :أود أن أقول إني أشيد وأعجب بخطوتكم هذه. في هذه الجهود نحن هنا جميعًا في بيت الجمهورية الفرنسية، ونحن حضرنا هنا باسم المبادئ الجمهورية لنساندكم ونناصركم، لأن نضالكم نضال عادل وإن ما يجري ضد أشرف بوجه خاص غير مقبول.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى