أحدث الاخبار: اخبار المقاومة الايرانية

وقائع ومقتطفات من الكلمات في مؤتمر برلين الدولي

Sample Imageبعنوان «انتفاضة الشعب الإيراني ومخيم أشرف والخيارات السياسية حيال إيران» بحضور وكلمة الرئيسة رجوي
– باتريك كندي (نجل إدفارد كندي – ابن شقيق جان. إف. كندي) نائب في الكونغرس الأمريكي لمدة 16 عامًا: عمي جاء إلى برلين قبل 50 عامًا ليقول: إني برليني. واليوم إني عدت إلى برلين المحررة والموحدة لألقي الكلمة من أجل المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية وأكرر تلك العبارتين الهامتين ولكن بتغيير قليل، لأقول: «إني إيراني، إني أشرفي».
 
يوم السبت 19 آذار وفي مؤتمر دولي عقد في برلين، أكد كبار المسؤولين في حكومات كلينتون وبوش وأوباما وسياسيون وشخصيات كبار أوربيون وعرب دعمهم لانتفاضات الشعب الإيراني ودراسة الآفاق المستقبلية للتغيير في إيران، مشددين ضرورة اتخاذ سياسة صحيحة لمنع استغلال طهران ثورات المنطقة لنشر التطرف الإسلامي.

وقدم السيد لئو داوتسن برغ (عضو المجلس الاتحادي الألماني 1998- 2011) بيانات صادرة عن 150 نائباً من البرلمان الاتحادي الألماني دعوا فيها إلى الحماية الإنسانية للمعارضين الإيرانيين في مخيم أشرف وشطب اسم مجاهدي خلق من قائمة الإرهاب ووقف الإعدامات في إيران.
وأمام المؤتمر الذي عقد عشية العام الإيراني الجديد (نوروز) ألقى الكلمة كبار المسؤولين الأمريكيين بينهم هوارد دين رئيس الحزب الديمقراطي الأمريكي (2005-2009) و الجنرال بيتر بيس رئيس هيئة أركان الجيش الأمريكي (2005-2007) والجنرال هيو شلتون رئيس هيئة أركان الجيش الأمريكي (1997-2001) والسيد احمد غزالي رئيس الوزراء الجزائري (1991 – 1992) وبتريك كندي نجل السناتور ادوارد كندي الراحل ونائب في الكونغرس الأمريكي (1995-2001) وميشيل ريس مسؤول التخطيط في سياسة وزارة الخارجية (2003-2005) ومايكل موكيسي وزير العدل الأمريكي (2007-2009) ولوئيس فري رئيس اف بي آي (1993-2001). وكان من المتكلمين الآخرين أمام المؤتمر كل من السيدة غزينه شوآن مرشحة الرئاسة الألمانية في عهدين وغونتر فرهويغن المفوض الاوربي (1999-2009) ووزير الدولة السابق للشؤون الخارجية الألمانية واتو برنهارد الناطق في الشؤون المالية للاتحاد الديمقراطي المسيحي والاشتراكي المسيحي في المجلس الاتحادي الألماني (2005-2009) وعضو هيئة الرئاسة لمؤسسة كنراد آدناوئر، والحقوقي البارز البروفيسور كريستف دغنهارت.
 
وفي ما يلي مقتطفات من كلمات المتكلمين أمام المؤتمر:
 
من كلمة اتو برنهارد عضو هيئة رئاسة كتلة الديمقراطي المسيحي في المجلس الاتحادي الألماني (1998-2009):
باسم اللجنة الألمانية للتضامن من أجل إيران حرة أرحب بحضوركم مؤتمر برلين الدولي وبوجه خاص أرحب بالسيدة الرئيسة رجوي… قبل شروع كلمة السيدة الرئيسة يقدم زميلي في البرلمان لسنوات عديدة لئوداوتسن بيرغ دعوة للسيدة الرئيسة دعونا فيها إلى دعم إنساني لسكان أشرف… إن السيدة رجوي اختيرت من قبل المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية رئيسة لجمهورية إيران… إنه صوت تحرر الشعب الإيراني.
 
من كلمة السيدة مريم رجوي رئيسة الجمهورية المنتخبة من قبل المقاومة الإيرانية:
إن الانتفاضة الإيرانية تؤكد أن الهدف ليس إصلاح سياسات النظام، وإنما الهدف هو إسقاط نظام «ولاية الفقيه» برمته… إن التغيير الديمقراطي في إيران أصبح أمرًا ضروريًا لا مناص منه، وهذا الأمر يتحقق على أيدي الشعب الإيراني والمقاومة الإيرانية… ولإيران الغد إننا نؤكد ضرورة كل الحريات الفردية والسياسية والاجتماعية… كما إن الديمقراطية تتطلب فصل الدين عن الدولة… وأخيرًا علي أن أقول إننا نفرض الإكراه في الدين ونؤكد الانتخاب الحر للناس، كما قال الله سبحانه وتعالى في القرآن الكريم: «لا إكراه في الدين»… إن تخلص المجتمع من الفقر والبطالة والحرمان لا يمكن إلا بالحرية والديمقراطية… كما ولإيران الغد الحر نؤكد ضرورة رفع الظلم والاضطهاد المضاعف عن كل القوميات في وطننا إيران في إطار وحدة الأراضي الإيرانية المتماسكة التي لا يتجزأ… في إيران الغد يتم الاعتراف بالحق العادل لأهالي كردستان الإيرانية في الحكم الذاتي… وأخيرًا إن إيران الغد الحرة ستكون دولة غير نووية وستعيش في السلم والتصالح مع كل دول العالم… وحاليًا تبين واتضح أكثر مما مضى أهمية وصواب الحل الثالث وهو التغيير الديمقراطي… إن أشرف هو رمز المقاومة والصمود ومصدر إلهام لنضال شبان إيران لنيل الحرية… إن خامنئي ولاحتواء الانتفاضة الإيرانية كان بحاجة إلى قمع أشرف، وفي هكذا ظروف خطيرة تم نقل مهمة حماية أشرف إلى العناصر العراقية للنظام الإيراني… فيما أن الأمر بقمع أشرف جاء من بيت خامنئي ومنفذيه أيضًا هم مرتزقته… وحاليًا في أشرف المحاصر تدهور مرض عدد من سكان المخيم… هل احترام سيادة العراق أن نسمح لفرق وزارة مخابرات النظام الإيراني بمواصلة التعذيب النفسي لمجاهدي أشرف باستمرار بواسطة 240 مكبرة صوت؟.. تعرفون أنه ومنذ يوم أمس تمت زيادة عدد مكبرات الصوت من 210 إلى 240.. والجواب أنه: كلا، فإذا أمعنا النظر في القضية فسوف ندرك أن سيادة الدولة العراقية وسيادة الشعب العراقي يتم احترامهما برفع القمع عن أشرف وهو القمع المفروض من قبل النظام الإيراني على سكان المخيم.. فقبل عدة أيام أصدر البرلمان الأوربي قرارًا أعلن فيه أنه لا يجوز للحكومات أن تتخذ من حق السيادة والقوانين الداخلية درعًا واقيًا لتمنع من التحقيق حول ملف حقوق الإنسان…إننا ندعو الولايات المتحدة الأمريكية إلى تحمل مسؤوليتها في استئناف حماية أشرف، كما ندعو الأمم المتحدة إلى تركيز فريق دائم للمراقبة في أشرف.. ومن واجب الاتحاد الأوربي أن يدعم هذا المطلب.. هذا أكثر مقياس موضوعية وواقعية لعلاقة أميركا مع الشعب الإيراني ومقاومته المنظمة…
 
هوارد دين رئيس الحزب الديمقراطي الأمريكي (2004 – 2009):
إن السيدة الرئيسة تكلمت حول رأيها حيث أكدت على حقوق الإنسان خاصة حقوق الإنسان للنساء وأتباع جميع الأديان… علينا أن نعترف بها باعتبارها رئيسة إيران… إن هذا النظام أخفي نفسه وراء دين محترم وبذلك يصيب الضرر بهذا الدين.. إن هذا النظام ألحق الضرر أكثر من أي نظام بالإسلام باسم الإسلام.. هؤلاء ليسوا مسلمين حقيقيين… إننا نعتبر الإسلام دينًا متسامحًا… إن أول ما هو ضروري أن نتأكد من أن 3400 مواطنًا في مخيم أشرف يحظون بالحماية.. إن رئيس الوزراء السيد المالكي لما وصل إلى رئاسة الوزراء لولا دعمه من الجيش الأمريكي.. إني كنت أعراض الحرب مع العراق، وكنت أتخوف من أمر قد وفع فعلاً ألا وهو تعزيز وجود أحمدي نجاد وخامنئي في المنطقة.. ولكن يوم أمس وبزيادته عدد مكبرات الصوت التي يعذب بها سكان أشرف قد بصق رئيس الوزراء المالكي فعلاً في وجه أميركا.. علينا أن نعطي ضمانات كافية للمواطنين الـ 3400 المقيمين في مخيم أشرف لأن يتمتعوا بالأمن اللازم بعد أن سحبنا قواتنا في نهاية العام الحالي. على السيد المالكي أن ينتبه إلى أننا نحن نصبناه على ذلك المنصب ونتوقع منه احترام الحقوق الإنسانية للآخرين ومنهم الإيرانيون المقيمون في مخيم أشرف… على الولايات المتحدة الأمريكية هنا مسؤولية خاصة وهي أنه وبسبب أننا سننسحب من العراق حتى نهاية هذا العام، فإذا حدث حادث لسكان أشرف فنحن نتحمل المسؤولية.. علينا أن نهب لمساعدتهم وإغاثتهم، وأول خطوة ضرورية علينا أن نتخذها لحمايتهم هي شطب اسم منظمة مجاهدي خلق الإيرانية من قائمة الإرهاب… إذا كنا نقف من أجل ليبيا فعلينا أن نقف من أجل إيران وندعم شعبها أيضًا… علينا أن نقوم بثلاثة أعمال:
1- أن نطلب من وزارة الخارجية أن تحذو حذو دول أخرى في ما يتعلق بمنظمة مجاهدي خلق الإيرانية أي عليها سحب اسم منظمة مجاهدي خلق الإيرانية من قائمة المنظمات الإرهابية الأجنبية.. يجب الاعتراف بهم باعتبارهم قوة معارضة ديمقراطية.
2- علينا أن لا نسمح للحكومة العراقية وسلطاتها بأن تقمع الآخرين ومنهم سكان أشرف البالغ عددهم 3400 نسمة.. علينا أن نتحمل كامل المسؤولية عن حماية سكان مخيم أشرف كمسؤولية على عاتق الولايات المتحدة الأمريكية.
3- علينا الاعتراف بالحكومة الديمقراطية المؤقتة.. إننا لا نعترف في الوقت الحاضر حكومة في إيران.. ولأسباب صحيحة أقترح أن نعترف بحكومة في إيران سمعتم قبل قليل صوت رئيسة الجمهورية فيها.
باتريك كندي نائب في الكونغرس الأمريكي (1995 – 2011):
أقول: السيدة الرئيسة مريم رجوي، نحن نشكرك على قيادتك في هذه المرحلة. : عمي جاء إلى برلين قبل 50 عامًا ليقول: إني برليني. واليوم إني عدت إلى برلين المحررة والموحدة لألقي الكلمة من أجل المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية وأكرر تلك العبارتين الهامتين ولكن بتغيير قليل، لأقول: «إني إيراني، إني أشرفي»… أقول: نعم، دعوا لنسحب اسم منظمة مجاهدي خلق الإيرانية من قائمة الإرهاب كون إدراج اسمها في هذه القائمة وإبقائها يخدمان نظام الحكم القائم في إيران فقط.
 
بيتر بيس رئيس قيادة الأركان المشتركة للجيش الأمريكي (2005 – 2007):
لا شك في أن كون النظام الحالي الحاكم في إيران يتعامل مع مجاهدي خلق تعاملاً هيستريًا يخدم لمجاهدي خلق ويأتي لصالحهم على نطاق واسع.. إذا كان النظام الإيراني يعادي مجاهدي خلق إلى هذا الحد، فبالتأكيد هذا يعني أن منظمة مجاهدي خلق الإيرانية تجسد ذات القيم التي تمثلها رئيسة الجمهورية المنتخبة.. إن الشعب الإيراني ينادون بالحرية وأنتم تدعمون في هذا المكان هذه الحرية.. من حق سكان مخيم أشرف أن يحظوا بالحماية.. نحن في أميركا وعندما قام سكان أشرف بتسليم أسلحتهم طوعًا قد تعهدنا بحمايتهم وتوفير الأمن لهم.. حاليًا، لا أفهم علاقة 240 مكبرة صوت مع هذه الحماية؟ هذا العمل غير معقول إطلاقًا.. يجب حماية سكان هذا المخيم. إن أبناء الشعب الإيراني يستحقون التمتع بحياة حرة.. علينا أن نستخدم جل إمكانياتنا وكل ما بوسعنا لمساعدتهم ودعمهم..
 
المهيب هيو شلتون رئيس هيئة الأركان المشتركة للجيش الأمريكي (1997 – 2001):
يمكن لمنظمة مجاهدي خلق الإيرانية اعتباريًا أن توجه حركة مقاومة بالتمويل الذاتي الذي ليس تابعًا للمجتمع الدولي.. إن منظمة مجاهدي خلق الإيرانية هي المجموعة المنظمة الوحيدة التي لها مشروع قائم على فصل الدين عن الدولة وتنادي بحكومة قائمة على فصل الدين عن الدولة في إيران.. أرى أنه يجب علينا أن نرحب بالأفكار والأهداف التي استعرضتها السيدة الرئيسة وعلينا أن ننجز ذلك، اليوم وليس غدًا… علينا دين لسكان مخيم أشرف وهو حماية تضمنها المبادئ الدولية.. إن أميركا قدمت تعهدًا لهم بحمايتهم ولكننا نشهد حاليًا أن الحكومة العراقية رفعت عدد مكبرات الصوت إلى 240 ويتم بث ألفاظ نابية عبرها ضد النساء… نتمنى أن ينتبه اليوم رئيس الوزراء العراقي إلى أننا نعلم أنه هو الذي سمح لهم بهذا العمل. يجب عدم السماح بأن تستمر هذه الأعمال.. وهناك دين آخر علينا لسكان أشرف وهو توفير ظروف لهم أحسن مما يعيشونه الآن.. لا يكفي إصلاح النظام الإيراني الحالي.. لابد من تغيير هذا النظام واستبداله بنظام آخر وليس إلا ولابد من تحقيق ذلك على يد حركة مقاومة تقودها منظمة مجاهدي خلق الإيرانية.
 
من كلمة مايكل موكيسي وزير العدل الأمريكي (2007-2009):
… النظام الايراني أكثر قسوة من قذافي… مع وجود سبعية وقمع منهجي، فان هذا النظام هو نظام مخادع كونه يدرك أهمية أشرف. وفي الحقيقة يوم أمس وبعد تبني قرار الأمم المتحدة فزاد هذا النظام من عدد مكبرات الصوت أطراف أشرف حيث بلغ الآن عدد المكبرات 240 مكبرة تعمل ليل نهار لايذاء سكان المخيم. فسبعية هذا النظام ضد الشعب الايراني أمر مروع. فأكثر من 120 ألف شخص اعدموا وعشرات الآلاف تعرضوا للتعذيب… فسكان أشرف يتعرضون دوماً للايذاء وأعمال العنف يمارسها عملاء النظام الايراني وبمباركة ضمنية وفي بعض الأحيان بتشجيع نشط من قبل حكومة المالكي في العراق. ان رفع تسمية مجاهدي خلق بجانب قرار ليبيا يخلقان أرضية قوية لضمان الحماية الدولية لأشرف. فالبرامج السياسية لمجاهدي خلق لايران قائمة على حكومة غير دينية مبنية على فصل الدين عن الدولة وعلى مبادئ ديمقراطية. حكومة تحترم الحقوق وكرامة النساء وعارية عن الأسلحة النووية. تلك الأهداف التي تدافع عنها الولايات المتحدة وتحقيقها أمر ضروري للغاية لنيل السلام والأمن الدولي. ..
 
من كلمة غونتر فرهوغن نائب رئيس اللجنة الأوربية (2004-2010):
… اولئك الذين يقاومون هذا النظام هم الوحيدون الذين يحق لهم أن يتكلموا من جانب الشعب الايراني… وهذا أحسن تعريف لكم عندما يتم مقارنتكم مع نلسون ماندلا. .. أقصد الوضع المخجل الذي يتعرض له مخيم أشرف وهذا موضوع يجهله الكثير من الاوربيين . انهم لا يعلمون شيئاً عن الصور المروعة للمخيم. انهم لم يروا أساليب التعذيب والحملات والتهديدات الجسدية والنفسية ضد أفراد المخيم. فهذه الموضوعات يجب أن تكون موضوع سياسة الساعة في اوربا واني أدعو الدول الأوربية الـ27 في بروكسل الى توجيه تحذير للنظام العراقي بأن هذا الأمر غير مقبول. اننا لا يمكن أن نتوقع من دافعي الضرائب الاوربيين أن يستثمروا الملايين الملايين من اليورو لاعادة اعمار بلد تنتهك فيه حقوق الانسان في أشرف كل يوم.. فسكان أشرف يجب أن يتم حمايتهم…
 
من كلمة لوئيس فري رئيس اف بي آي (1993- 2001):
… منظمة مجاهدي خلق يجب أن تخرج من القائمة فوراً. فأبطال مخيم أشرف يجب أن يتم حمايتهم من قبل الأمم المتحدة والولايات المتحدة مثلما تعهدت لهم… نظراً الى النداءات المرفوعة في ايران وتضحيات الوطنيين ومناضلي الحرية في ايران الذين يتواجد الكثير منهم الليلة هنا في هذه القاعة معنا، يجب أن يتم حمايتهم ودفاعهم من قبل الولايات المتحدة الأمريكية…. اننا نعتز لوزيرة خارجيتنا وطبعا اننا أصبحنا مسرورين حينما خصصت جزءا من وقتها قبل أيام للقاء بحركة المقاومة الليبية. اننا حريصون على أن تخرج هذه المنظمة من القائمة وأن تلتقي بالسيدة رجوي في الولايات المتحدة الأمريكية… ان شجاعتكم وتضحياتكم وقيادتكم الموجودة هنا، وحماسكم ظواهر نادرة. باعتقادي فان النساء اللاتي تقدن هذه الحركة، هن يشكلن مصدر الهام للجيمع ليس لهذا الجميع فقط أو لرفاقهم المناضلين في ايران فحسب وانما لجميع مقاتلي الحرية في عموم العالم…
 
من كلمة السفير ميشل ريس مدير رسم السياسات في وزارة الخارجية الأمريكية (2003- 2005):
… بصفتي مديراً سابقاً لرسم السياسات في وزارة الخارجية ، من المؤلم بالنسبة لي أن أقول ان السياسة الأمريكية تجاه ايران لأكثر من ثلاثة عقود كانت تتسم بالهزيمة أكثر منها الى النجاح… على حكومة اوباما أن تدعم المعارضة الايرانية بشكل كامل وليس هناك دليل أن يعد يخجل الرئيس اوباما بشأن دعم المعارضة الايرانية. على أمريكا أن تخرج فوراً مجاهدي خلق من القائمة في نهاية المطاف. ليس هناك وقت كثير. جميعنايعلم أن سكان مخيم أشرف يتعرضون يومياً للايذاء من خلال مكبرات الصوت واننا خلال الايام الماضية سمعنا وعلمنا أن عدد المكبرات المستخدمة ضد هؤلاء الأفراد قد زاد. وأن هذه الظروف تصبح أسوأ في الوقت الذي تقوم فيه أمريكا بتخفيض قواتها وتستعد مغادرة العراق في نهاية العام. آن الأوان لمساعدة سكان أشرف الذين يتعرضون للظلم. آن الأوان لاخراج اسم مجاهدي خلق من القائمة.
 
من كلمة غزينه ماريانه شوآن مرشح رئاسة الجمهورية الألمانية (2004 و 2009):
… الحقيقة بمعنى اطلاع الرأي العام على الوضع المتردي الذي يعيشه مخيم أشرف. فعلينا جميعاً أن نفعل ما علينا لنضع حداً لأعمال التعذيب التي تمارس بشكل شيطاني من خلال مكبرات الصوت.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى