أحدث الاخبار: اخبار المقاومة الايرانية

اللجنة الدولية للحقوقيين: مجاهدو خلق محمية في العراق بموجب اتفاقية جنيف الرابعة

Image  باريس- الزمان
قالت منظمة مجاهدي خلق الايرانية ان (اللجنة الدولية للحوقيين بعثت برسالة الي الناطق باسم الحكومة العراقية فندت فيها اتهاماته بشان تورط عناصر المنظمة بدعم المسلحين في ديالي) مؤكدة (ان هذه الاتهامات تعد خرقا للمادة الثالثة المشتركة في جميع اتفاقيات جنيف وخرقا صارخا للمادتين 27 و43 لاتفاقية جنيف الرابعة وضربا للقانون الانساني الدولي).
Imageونقلت المنظمة في بيان تلقته (الزمان) امس عبر البريد الالكتروني عن رسالة اللجنة قولها ان ( هذه الاتهمات عارية عن الصحة جملة وتفصيلا حيث سبق وان رفض الناطق باسم القوات متعددة الجنسية في العراق الجنرال كالدويل العام الماضي تهما مشابهة وقال كالدويل في 20 تموز 2006 بشان ذلك ان (منظمة مجاهدي خلق تشرف عليها قوات التحالف علي مدار الساعة وهي تحت المراقبة والسيطرة المستمرة وليس لديها اي نشاط في العراق وهناك قوات التحالف تحرس بشكل مستمر في تلك المنطقة للتاكد من عدم خروج عناصرها منها واذا خرجوا منها لتنقلات لوجستية سيكونون تحت السيطرة الكاملة للقوات الامريكية وانهم تحت الحراسة كامل الوقت).

وكانت اللجنة الدولية للحقوقيين قد بعثت برسالة الي الناطق باسم الحكومة العراقية وقعها 81 من ابرز الحقوقيين في بريطانيا وفرنسا وهولندا والمانيا نيابةعن 8 الاف و500 حقوقي ومحامي وقالت (انها استندت في رسالتها الي مواقف اللجنة الدولية للصليب الاحمر والمفوضية السامية لشؤون اللاجئين التابعة للامم المتحدة منوهة بالالتزامات الدولية للحكومة العراقية . ويذكر ان اللجنة الدولية للصليب الاحمر قد اكدت في رسالتها بشان سكان اشرف والمواقف المطالبة باخراج او تسليم او محاكمة مجاهدي خلق قائلة ان (اللجنة الدولية للصليب الاحمر تواصل اتصالاتها المباشرة بشان اعضاء المنظمة مع السطات المعنية وتؤكد لها مرارا التزامها بتطبيق مبدا عدم الابعاد القسري ونقل افراد المنظمة الي بلد او سلطة اخري) فيما قررت محكمة العدل الاوربية رفع تهمة الارهاب عن المنظمة في قرار لها في شهر كانون الاول الماضي.
علي صعيد متصل قال مؤتمر اهل العراق في بيان تلقته (الزمان) امس (يمر بلدنا بظروف قاسية جدا حيث اصبح في كل ارجاء العراق الجريح مئات النساء والرجال والشباب ضحايا القنابل القادمة من ايران وفي الظروف التي يقدم فيها اهالي ديالي ضحاياهم يوميا علي اثر الاعمال المسلحة المدعومة من طهران بدات وبشكل يثير الاستغراب توجيه اتهامات ضد مجاهدي خلق بانها متورطة في اعمال مسلحة في ديالي برغم من ان الجميع يعلم ان مدينة اشرف محمية من قبل القوات الامريكية.
ولفت المؤتمر انتباه المجتمع الدولي والقوات متعددة الجنسية والراي العام الي هذه المحاولات ضد المنظمة التي ليس لها صلة بهذه الاتهامات وقال ان (الهدف منها هو التغطية علي الانتهاك الصارخ لقرار 1747 لمجلس الامن الدولي والذي يمنع السفر وارسال السلاح الي العراق من قبل النظام الايراني).
وكانت وكالة الصحافة الفرنسية قد نقلت عن الجيش الامريكي اول امس عن (اعتقال 6 اشخاص يشتبه بانهم يقومون بتهريب اسلحة ومواد متفجرة خارقة للدروع من ايران الي العراق).

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى