أحدث الاخبار: اخبار المقاومة الايرانية

طلاب في جامعة «خواجة نصير طوسي» بالعاصمة طهران

20090721protest4g.jpgيمنعون نائب قائد قوات الحرس من القاء كلمته
الانتفاضة العارمة في ايران- بيان رقم 191
قام الطلاب في جامعة «خواجة نصير طوسي» بالعاصمة الإيرانية طهران بتنظيم مظاهرة احتجاجية يوم الاحد الاول تشرين الثاني/نوفمبر 2009 ضد تواجد عميد الحرس المجرم المدعو «صفار هرندي» نائب قائد قوات الحرس في الحرم الجامعي ومنعوه من القاء كلمته في الجامعة بحيث اجبروه على الهروب من الجامعة. واحتج الطلاب على تواجده باطلاق شعارات «عارنا، عارنا، كنت وزير ثقافتنا» و«صل على محمد، جاء قاتل الثقافة» و«الموت للديكتاتور» و«يا ايها العميل، اذهب الى الجحيم» و«المدفع والدبابة وميليشيات البسيج لم يعد يجدي نفعاً» و«نصر من الله وفتح قريب، الموت لسلطة الخداع والتضليل».‏

وقام أفراد الحراسة (فرع وزارة مخابرات النظام في الجامعة) بتصوير الطلاب المحتجين بهدف تشخيص هوياتهم الامر الذي يثير دومًا احتجاج الطلاب ولكن الطلاب أداروا ظهرهم على الكاميرات واستمروا في احتجاجهم.
وفي رد فعل على الاحتجاجات وصف الحرسي «صفار هرندي» طلاب جامعة «خواجة نصير طوسي» بأنهم «غير متعلمين» و«مستبدون» و«فاقدو الأدب»، فرد الطلاب على اهانات هذا الحرسي المجرم برمي احذيتهم عليه واطلاق شعارات ضد نظام الحكم القائم في إيران.
ومع تواصل هذه المظاهرة الاحتجاجية اضطر «صفار هرندي» الى الهروب من القاعة بمساعدة حراسه. وثار غضب الطلاب أكثر عندما قام حراس صفار هرندي بضرب وجرح الطلاب وبالتالي استمرت المظاهرة في الحرم الجامعي.
يذكر أن طلاب جامعة «خواجة نصير طوسي» كانوا قد نظموا تحركًا احتجاجيًا خلال ايام 27 و28 و31تشرين الأول/اكتوبر المنصرم أيضًا تضامناً مع الطلاب الآخرين في جامعات البلاد واحتجاجاً على قمع النشطاء السياسيين وناشطي الحركة الطلابية في إيران.
كما سبق ذلك أن احتج طلاب كلية الهندسة في جامعة طهران على الحرسي «صفار هرندي» قبل اسبوعين هاتفين بشعار «ايها القاتل اخرج من هنا» ورشقوه باحذيتهم.

أمانة المجلس الوطني للمقاومة الايرانية- باريس
2تشرين الثاني/نوفمبر 2009

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى