عمومي

سادس اسبوع لاضراب مجاهدي ليبرتي والايرانيين في 5 بلدان للمطالبة باطلاق الرهائن الأشرفيين السبعة

المجزرة والاعدام الجماعي في أشرف – رقم 76
طبقا لوثائق جديدة من داخل نظام الملالي ويمكن تقديمها للمحكمة ، السيطرة على الرهائن بيد المالكي
اضراب مجاهدي ليبرتي الذي بدأ يوم الأول من ايلول/ سبتمبر عقب المجزرة والاعدام الجماعي الذي طال المجاهدين في أشرف، يقضي اسبوعه السادس. المضربون يطالبون باطلاق فوري للرهائن الأشرفيين السبعة الذين اختطفتهم القوات العراقية خلال الهجوم على أشرف.   وبناء على وثائق جديده حصلت عليها المقاومة من داخل النظام الايراني فان الرهائن خاضعون تحت سيطرة شخص المالكي بالذات وانه شخصيا يصدر أوامره بنقلهم وتغيير موقع احتجازهم وتغيير حراسهم. وهذه الوثائق قابلة لتقديمها الى أي محكمة دولية.
العديد من المضربين يعانون من حالة صحية متدهورة ويتعرضون لمضاعفات بما فيها الدوخة والصداع واختلالات في جهاز الهضم وآلام في العظام والضعف في البصر والسمع واختلالات في المنام وخضعوا للرقد.
كما ان اضراب الايرانيين المضربين عن الطعام في مدن جنيف ولندن واتاوا وبرلين وملبورن مستمر والمضربون يعانون من مضاعفات مماثلة فعدد منهم نقلوا الى المستشفى خلال الأيام الماضية والبعض الآخر وبسبب تدهور حالتهم الصحية خضعوا للرقد متلقين العنايات الطبية الخاصة.
ان المقاومة الايرانية اذ تذكر بتعهدات أمريكا والأمم المتحدة الرسمية والخطية والمعلنة لحماية سكان أشرف، تدعوهما الى اتخاذ اجراء عاجل لاطلاق الرهائن الذين كلهم أفراد محميون تحت اتفاقية جنيف الرابعة وكذلك طالبو لجوء ومعروفون لدى المفوضية العليا للاجئين.  
أمانة المجلس الوطني للمقاومة الايرانية
7 تشرين الأول/ اكتوبر 2013

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى